إيران تفرج عن أكاديمية بريطانية أسترالية مقابل 3 إيرانيين

نشر في: آخر تحديث:

قال التلفزيون الإيراني الرسمي إن طهران أطلقت سراح الأكاديمية البريطانية الأسترالية، كايلي مور غيلبرت، المحتجزة لديها، مقابل 3 إيرانيين محتجزين في الخارج.

ولم يذكر تقرير التلفزيون الرسمي أي تفاصيل أخرى، اليوم الأربعاء.

كانت مور غيلبرت تعمل محاضرة في جامعة ملبورن بقسم دراسات الشرق الأوسط، عندما أُرسلت إلى سجن إيفين بطهران في سبتمبر 2018 وحُكم عليها بالسجن لمدة 10 سنوات.

وتعتبر قضية كايلي مور غيلبرت إحدى القضايا العديدة للأجانب أو المواطنين مزدوجي الجنسية المسجونين في إيران بتهم أمنية، حيث غالباً ما تستخدمهم طهران كأوراق مساومة في تبادل سجنائها المعتقلين بتهم "الإرهاب أو التجسس أو انتهاك العقوبات".

وكانت الباحثة قد دخلت في إضراب عن الطعام بالسجن في ديسمبر 2019 للاحتجاج على وضعها في الحبس الانفرادي ومنعها من الاتصال بأسرتها.