اغتيال فخري زاده

رضا بهلوي يعلق على اغتيال عقل إيران النووي فخري زاده

قال إن الجمهورية الإسلامية لطخت اسم إيران بالتخريب واحتجاز الرهائن والإرهاب والموت والدمار. يجب أن نحرر بلدنا حتى يتم تعريف إيران مرة أخرى بالنمو والازدهار والتنمية

نشر في: آخر تحديث:

في أول تعليق له على حادثة اغتيال عقل البرنامج النووي الإيراني، محسن فخري زاده، قال نجل شاه إيران وولي عهده رضا بهلوي إن مسار النظام الإجرامي يتعارض تمامًا مع مسار عظمة إيران، ويقودنا استمراره كل يوم إلى مزيد من انعدام الأمن والمشقة والإذلال الدولي.

وأضاف في تغريده على حسابه في "تويتر": "لطخت الجمهورية الإسلامية اسم إيران بالتخريب واحتجاز الرهائن والإرهاب والموت والدمار. يجب أن نحرر بلدنا حتى يتم تعريف إيران مرة أخرى بالنمو والازدهار والتنمية والتقدم والسلام والتعاون العلمي".

وكانت طهران قد أعلنت عن مقتل فخري زاده في عملية استخباراتية معقدة، وتعهدت بالانتقام، فيما اتهم عدد من المسؤولين الإيرانيين إسرائيل بالوقوف وراء العملية.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث، إلا أن أصابع الاتهام توجهت إلى إسرائيل مباشرة، وفقا لمسؤولين أميركيين صرحوا لصحيفة "نيويورك تايمز" New York Times الأميركية.