عاجل

البث المباشر

النجوم مصدر روايات وأساطير لا تنضب

المصدر: دبي - قناة العربية

التراث الإنساني احتوى منذ القدم على جزء اختص بالنجوم و #الفلك، وكل حضارة نظرت إلى السماء بشكل مختلف.

حضارات رأت في النجوم أبواب الجنة ومراقد الآلهة، وأخرى قالت إن النجوم هي أبواب عوالم أخرى.

قبائل البايوتي المنتمية إلى السكان الأصليين في أميركا الشمالية، فسرت النجوم على أنها أطفال الشمس والقمر، تحتجب نهارا هربا من الشمس التي تلتهم أطفالها.

قبائل أميركا القديمة رأت في نجوم #درب_التبانة سردابا تسلكه أرواح الموتى.

قبائل التتار في شرق آسيا تصوروا السماء خيمة كبيرة فوق الأرض، وأن النجوم مجرد ثقوب صغيرة في قماشها.

أما بالنسبة إلى بعض القبائل الإفريقية فالنجوم أعين أموتاها، يراقبونها من السماء.

أساطير صينية تقول إن آلهة الشمس "شيهو" كانت تجر الشمس عبر السماء في عربتها.

النورس اعتقدوا أن الكسوف هو ذئب في السماء يلتهم الشمس.

الفراعنة اعتقدوا أن الشمس كانت الإله "را" يبحر عبر السماء.

قبائل الشيروكي في أميركا الشمالية اعتقدوا أن الشمس تغار من القمر، لأن الناس أغمضوا أعينهم عندما رأوها.

الماوري في نيوزيلاندا يقولون إن بطلا من قومهم اصطاد #الشمس في شبكته لإطالة الأيام.

إعلانات