عاجل

البث المباشر

من أين تأتي الأموال لـ"اقتصاد التطبيقات الهاتفية"؟

المصدر: دبي - ريما نجار

حين أطلقت شركة #أبل تطبيق APP_STORE# في العام 2008، لم يكن أحد يتوقع أنها تضع بذلك الحجر الأساس لاقتصاد محيط بالتطبيقات يقارب حجمه اليوم تريليونا ونصف التريليون دولار، ومن المتوقع أن يصل إلى 6 تريليونات دولار في العام 2021.

شق اقتصاد التطبيقات بدايته بالتطبيق الذي أطلقته "أبل" قبل 10 سنوات، قبل أن تتبعها "غوغل" بخطوة مماثلة.

هذا الاقتصاد هو عبارة عن النشاط الاقتصادي الذي يحيط بتطبيقات الهاتف المحمول و #الأجهزة_الذكية التي خلقت ثروات جديدة لرواد الأعمال وغيرت طريقة العمل.

تأتي الأموال لهذا الاقتصاد من بيع وتحميل تطبيقات جديدة، والأرباح من الإعلانات وبيع منتجات من خلال هذه التطبيقات وغيرها.

وتشير التوقعات إلى أنه بحلول عام 2022، سترتفع نسبة تحميل التطبيقات سنويا بنسبة 45% مقارنة مع 2017 لتصل إلى 258 مليار دولار مع ارتفاع عدد مستخدمي الهواتف الذكية.

أما بالنسبة للإنفاق السنوي في متاجر التطبيقات، فمن المتوقع أن ينموَ بنسبة 92% ليصل إلى 157 مليار دولار مع زيادة الإنفاق لكل جهاز في الأسواق المتطورة مثل الولايات المتحدة وبريطانيا و اليابان.

إذاً البيئة الحاضنة للتطبيقات في مرحلة نمو سريعة، فبحلول 2021 يُقدر أن يبلغَ حجمُ هذا الاقتصاد أكثر من 6 تريليونات دولار مقارنة بـ 1.3 ترليون دولار في 2016.

ومن أبرز العوامل الداعمة: ارتفاع قاعدة مستخدمي التطبيقات، وإمضاء وقت أكثر عليها، وزيادة متوسط إنفاق المستهلكين.

وتتصدر #الصين حاليا قائمة الدول من ناحية تحميل التطبيقات وإنفاق المستهلكين و الوقت الإجمالي الذي يقضيه المستهلك على التطبيقات، وستبقى في الطليعة في 2022 لتكون قوة مهيمنة في اقتصاد التطبيقات العالمي.

#سوق_التطبيقات في الصين هي الأكبر على مستوى العالم، حيث من المتوقع أن تصلَ الإيرادات إلى 42 مليار دولار بحلول 2020 من 25 مليار دولار في 2016.

إعلانات