عاجل

البث المباشر

#العربية_معرفة.. الإنترنت ساحة الوكالات الاستخباراتية

المصدر: العربية.نت

تملك الولاياتُ المتحدة أكبر وأضخم برنامجِ تجسسٍ و مراقبة وجمع معلومات علي الإنترنت في العالم، بعضها يعمل سراً إضافة إلى أن العديد من الشركات مثل فيسبوك وآبل وغوغل تتعاون مع أجهزة الاستخباراتِ الأمريكية تحت ذريعة الأمن حسب ما كشف موقعُ ويكيليكس.

الخصوصيةُ مقابل الامن، موضوعٌ جدليٌ قائمٌ في الولايات المتحدة منذ أحداثِ الحادي عشر من سبتمبر، حيث تقوم أجهزة الأمن الأميركية بجمع معلومات تخزن تحت اسم ميتاداتا لمكالمات وصور ورسائل إلكترونية يمكن أن تستخدمها وقت الحاجة.

وتثبت الاحصائيات أن غالبية من الأميركيين لا تمانع التخلي عن بعض الخصوصية مقابل منع عمليات إرهابية مستقبلية.

ويعتبر جمع المعلومات قانونياً بتشريعات الكونغرس لكن في حال الاشتباه بأشخاص فعلى السلطات المعنية اللجوء الى المحكمة من أجل التصنت على المكالمات أو قراءة الرسائل.

و يلجا محققو الـ اف بي آي الي التسترِ وراء شخصياتٍ وهمية بهدف الايقاعِ بأشخاصٍ مشتبهٍ بهم عدا علي الإنترنت وهم يراقبون اتصالات مع الخارج خصوصا لرصد أنشطة المنظمات الإرهابية أو حتي الدولِ المتهمة بالإرهاب مثل إيران وكوريا الشمالية.

كلمات دالّة

#العربية معرفة

إعلانات