عاجل

البث المباشر

تعرف إلى "شعوذات" كرة القدم.. سحر إفريقي ونكهة لاتينية

المصدر: دبي - العربية.نت

لا يحلو المونديال دون السحر الإفريقي والنكهة اللاتينية. وينتظر المونديال هذا العام الأفارقة بخمس منتخبات ستسافر إلى روسيا، حاملة معها "الطقوس" الإفريقية، من الرقصات الغريبة الجماعية التي يؤديها اللاعبون، والتي لطالما ألهبت الجماهير وأمتعت غيرهم، إلى "التعويذات" أيضاً.

إذ يحضر مع اللاعبين والجماهير الإفريقية، سحرهم أيضا، إذ يضعون تعويذاتهم وراء الشباك لحمايتها من الأهداف. وإذا غاب السحر، دخل الهدف!

وللنكهة اللاتينية بصمتها هي الأخرى في المحفل الكروي العالمي. فجماهير المكسيك حولت المدرجات إلى أمواج بشرية تموج مع الأهداف والكرة.

وحيثما وجدت المكسيك وجدت أيضاً "سمبريرو" القبعة الكبيرة الشهيرة، المصنوعة من القش.

بدورها، تصطف جماهير الأرجنتين خلف منتخب التانغو رغم انكسارات السنوات العجاف. وربما تكون خسارة البرازيل أبرز وأفضل حافز يدفع الجماهير الأرجنتينية للتعبير عن فرحتها المجنونة في المونديال المرتقب.

أما جماهير منتخب كولومبيا فمرهوبة الجانب ومعروفة بالعنف، وما زالت ذكرى أندريس اسكوبار الدامية ماثلة، بعد تسببه بخروج فريق الساحر فالديراما من الكأس الأميركية عام 1994.

ولا شك أن في حمى الملعب المستطيل، لا يمكن للسامبا أن تغيب. فالسامبا البرازيلية ستعود أيضاً في مونديال روسيا، لترمم هيبتها التي دهستها الماكينات الألمانية على أرضها وفي عقر دارها، عساها تستعيد أمجاد بيليه ورونالدو وكافو، حالمة بحمل الكأس إلى شواطئ كوباكبانا الذهبية.

إعلانات