عاجل

البث المباشر

هكذا ينافس معلقو الكرة اللاعبين في الشهرة!

المصدر: دبي - العربية.نت

في ملاعب كرة القدم تعددت مناهج التعليق الرياضي التي أعطت معلقي المباريات نجومية خاصة، ينافسون من خلالها اللاعبين داخل المستطيل الأخضر.

أميركا اللاتينية وبالتحديد بلاد التانغو والسامبا (الأرجنتين والبرازيل) لا تحتاج سوى نفس عميق وحنجرة صبورة وحماس ينقل للمشاهد بصراخ عال مع التفنن في مد الكلمات لحد طويل.

واشتهرت القارة العجوز "أوروبا" معقل كرة القدم بالمدارس الهادئة والحضارية، فالمدرسة الفرنسية تعتمد على معلقيْن في مباراة واحدة تغلب عليهما العاطفة أحيانا وفقد الأعصاب في أحيان أخرى لكن المعلومة أهم من كل شيء.

وفي إفريقيا القارة السمراء التي تعشق كرة القدم لحد الجنون قد يتأثر معلقوها بأحداث السحر والشعوذة والمعتقدات اللامنطقية التي تحدث في بعض مباريات الدوري الإفريقي.

ويمتاز معلقو القارة الآسيوية بطريقة الاحتفاء بالهدف بـ"رتم سريع" وأشكال متعددة وتشابه المدرسة الفرنسية بتكليف معلقين للمباراة الواحدة وقد يسرق المعلق الياباني أحيانا نجومية الهدف بوصفه الفريد.

أما المعلقون العرب فهم خليط بين كل مدارس التعليق العالمية، في مرات يحضر الهدوء المشابه للبرود والاتزان في اللفظ وأحيان أخرى الحماس والصوت الدافئ ودقة الوصف والمعلومة تكون سيدة الموقف.

إعلانات