عاجل

البث المباشر

هكذا تعالج نفسك من "إدمان" الهاتف الذكي

المصدر: دبي - قناة العربية

أن تدمن أمراً لا يعني بالضرورة أن تكون "مادة مخدرة". أن تدمن في زمن اليوم يعني أن تتعلق وتتشبث بشيء ما للحد الذي يجعلك قلقاً ومتوتراً إذا فقدته ولو للحظات.

وهذا ينطبق على هاتفك الذكي وما يحمله من تطبيقات مغرية، فحياتك أصبحت محصورة في شاشة مستطيلة وعالمك أصبح افتراضياً تديره بأيقونات وأزرار.

لا حوار وجها لوجه، ولا إحساس بجمال محيطك، ولا شعور بنبرة صوت أو نظرة عين. فجميع حواسك أصبحت موصولة بشاشة هاتفك الذكي فقط.

هذا التعلق له علاج تماماً كالإدمان.. خطوات تساعدك على التخلص من شعور الالتصاق بهاتفك وتعيدك إلى محيط نقي خال من عبودية التكنولوجيا.

أولها فصل هاتفك الذكي واستخدام الجوال القديم، والحرص على قراءة رسائل البريد الإلكتروني من جهاز الحاسوب في مكتبك خلال ساعات العمل الرسمية، ومحاولة قراءة كتب أكثر لتغنيك عن الالتصاق بشاشة هاتفك الذكي. حتى جهاز تحديد الموقع "جي بي أس" الموجود في هاتفك الذي يساعدك على تحديد وجهتك، يمكن الاستغناء عنه واعتمد على الجهاز الذي يتم تركيبه في سيارتك.

بالتأكيد ستشعر بفقدان كبير واختلال في توازنك، ولكن تدريجياً ستستعيد حضورك ووجودك الذي كان غائباً في حضرة الهاتف الذكي، وستتمكن من التمعن في ملامح محاورك، والأهم عودة الهدوء والسكينة إلى نفسك، وعودة نفسك إلى حياة اجتماعية صحية وليس افتراضية.

إعلانات