الرئيس المكسيكي يريد تغيير اسم بلاده إلى المكسيك

سميت في القرن الـ19 "الولايات المتحدة المكسيكية" تيمناً ببلاد العم سام

نشر في: آخر تحديث:
أرسل الرئيس المكسيكي المنتهية ولايته، فيليبي كالديرون، مشروع قانون إلى الكونجرس، أمس الخميس، يرمي إلى تعديل الدستور لاختصار الاسم الرسمي للبلاد من "الولايات المتحدة المكسيكية" إلى "المكسيك"، وهو الاسم الذي تعرف به بالفعل في أنحاء العالم.

وسميت المكسيك كذلك في القرن التاسع عشر عندما اعتبر مؤسسو البلد بعد الثورة أن الولايات المتحدة الأمريكية نموذج يحتذى به للديمقراطية والحرية.

وقال كالديرون: "لم يعد اسم بلدنا يحتاج لمحاكاة أسماء بلدان أخرى. سامحوني على هذا التعبير، لكن اسم المكسيك هو المكسيك".

واسم المكسيك مشتق من قبيلة مكسيكا التي استقرت في 1325 في المنطقة التي هي الآن العاصمة مكسيكو سيتي.

وسيسلم كالديرون مقاليد الحكم إلى الرئيس المنتخب إيريك بينا نيتو من الحزب الثوري الدستوري في الأول من ديسمبر/كانون الأول المقبل.