زوج ملكة بريطانيا يمضي عيد ميلاده الـ 92 في المستشفى

خضع لعملية في المعدة من دون تخدير عام وتجاوب معها بطريقة مُرضية

نشر في: آخر تحديث:

يمضي الامير فيليب زوج الملكة البريطانية اليزابيث الثانية عيد ميلاده الـ92 في المستشفى، حيث يتماثل للشفاء بعد خضوعه لعملية في المعدة.

ومن المتوقع أن يبقى دوق أدنبره المولود في 10 حزيران/يونيو 1921 حوالي 15 يوماً في مستشفى "لندن كلينيك" الخاص الذي أدخل اليه الخميس الماضي، وبالتالي لن يتمكن من الاحتفال بعيد ميلاده مع العائلة المالكة.

وفضل القصر الملكي التكتم حول نتائج العملية التي خضع لها الامير وهي الرابعة منذ نهاية عام 2011، مكتفياً بالقول إن الامير بصحة جيدة.

وخضع دوق ادنبره خضع لعملية في المعدة من دون تخدير عام وانه تجاوب معها "بطريقة مرضية"، من دون ان يعطي تفاصيل عن مرضه.

وبحسب أجهزة الامير، تم التخطيط لهذه العملية بعد خضوعه لفحص طبي الاسبوع الماضي، وتم نقل زوج الملكة الى المستشفى بالسيارة بعدما حضر حفلة في باكينغهام من دون أن تظهر عليه علامات المرض.

وعند سؤال المسؤولين عن القصر عما اذا كان بعض افراد العائلة الملكية سيزورون الامير في المستشفى بمناسبة عيد ميلاده، اكتفوا بالاجابة إن هذه "قرارات شخصية".