معرض بكين للمجوهرات يتألق بمشاركة 18 دولة

خاتم مصنوع من الياقوت البورمي هو الأغلى حيث وصلت قيمته لنحو مليوني دولار

نشر في: آخر تحديث:

يتجه الصينيون إلى اقتناء المجوهرات كتحف مستقبلية، حيث شهد معرض بكين الدولي الـ 14 للمجوهرات إقبالا كبيراً بمشاركة من أكثر من 18 دولة.

وقال وانغ بنغ، مصمم مجوهرات "الصينيون أصبحوا أكثر ثراء كنا نهتم فقط بالسيارات والمنازل، ونادرا ما نلتفت إلى المجوهرات الراقية الوضع تغير والكثير يولي اهتماماً إلى المجوهرات، وقادرون على شرائها".

ورفع الخيال والإبداع سعر بعضها عالياً، حيث تملك كل قطعة حكايتها ومصممها.

ويعتبر خاتم مصنوع من الياقوت البورمي المعروف باسم "دم الحمام" هو الأغلى في المعرض، حيث وصلت قيمته لنحو مليوني دولار أميركي، لكنه ليس للبيع.

وهناك أيضاً قلادة مستوحاة من اللوحات الجدارية في كهوف مكاو مصنوعة من المرجان الأحمر والماس والذهب .

ويرى وانغ بنغ أن اللون الأحمر له أهمية كبيرة في الثقافة الصينية، والصين سوق رئيسية وخصوصا بكين.

ويوجد في الطرف الآخر من المعرض "حجر الرهان" وهي أحجار رمادية وخضراء ليس فيها من الجمال الكثير، ويخاطر البعض بشرائها بآلاف الدولارات، لتبدأ لعبة الحظ والمال، فمن كان محظوظا منهم سترد أمواله أضعافا في حال وجد اليشمك الخام جيد النوعية بداخلها.

ويرى وانفو، مندوب مبيعات "أنها مجموعة من الأحجار الكريمة البعض يعرف قيمتها والآخر لا، الحظ له دور كبير حيث تصل قيمة بعضها إلى عشرات الملايين من اليوانات".

ولا يعتبر المعرض فقط فرصة لصائدي الصفقات من تجار المجوهرات والأحجار الكريمة، وإنما فرصة لبعض الطلاب طالبي العلم في جوهر المجوهرات.