وزارة السياحة الصينية تنشر فضائح مواطنيها في الخارج

السلطات تنشر دليل التصرفات الحسنة في محاولة لتحسين صورة العملاق الأصفر

نشر في: آخر تحديث:

من الامتناع عن وضع الأصابع في الأنف والتبول في حوض السباحة إلى عدم سرقة سترة الإنقاذ في الطائرة، تستعرض السلطات الصينية في دليل موجه إلى الصينيين السائحين في الخارج التوصيات التي ينبغي على المسافرين اتباعها بعد تصرفات صدرت عنهم لم تكن دوماً لائقة.

ويستفيد الصينيون من تحسن مستوى عيشهم ليمضوا إجازات في الخارج، لكن سلوكهم غير اللائق في بعض الأحيان "يشوه الصورة المعكوسة عن الشعب الصيني"، على حد قول نائب رئيس الوزراء وانغ يانغ.

ونشرت إدارة السياحة الوطنية دليلاً مفصلاً عن التصرفات الحسنة على 64 صفحة على موقعها الإلكتروني بمناسبة ما يعرف بـ"الأسبوع الذهبي"، أي موسم العطل الذي بدأ الثلاثاء.

وقامت عدة بلدان، بما فيها البلدان الأوروبية، بتيسير إجراءات منح تأشيرات الدخول لاستقطاب الصينيين الميسورين والمستعدين لإنفاق أموالهم في أراضيها، لكن سلوك الصينيين قد أثار الاستياء في بعض الأحيان.

وعلى سبيل المثال، سمحت سائحة صينية لابنها بأن يتبول في زجاجة في قلب مطعم في هونغ كونغ.

ويوصي الدليل السياح بعدم تمضية وقت طويل في المراحيض العامة أو ترك آثار الأحذية فيه، كما ينصحهم بعدم إحداث ضجة وهم يأكلون.

ويقدم الدليل أيضاً توصيات خاصة ببعض البلدان المعينة، مثل ألمانيا حيث ينبغي عدم التصفيق بالأيدي لمناداة شخص باعتبار أن ذلك مخصص للكلاب، أو إسبانيا حيث تنصح السيدات بوضع أقراط في آذانهن، أو حتى اليابان حيث يوصى بعدم لمس الثياب والشعر أثناء تناول الطعام.