رئيسة "احتياطي أميركا" تضطر لإثبات هويتها لدخول فندق

نشر في: آخر تحديث:

قد تكون جانيت يلين، رئيسة الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، من أكثر النساء نفوذاً في العالم، لكن ذلك لم يمنع عناصر الأمن في اجتماعات دول مجموعة الـ20 في سيدني من مطالبتها ببطاقة تعريفها.

وكانت جانيت يلين تستعد لدخول مطعم فندق "إنتركونتيننتل" حيث تعقد اجتماعات دول مجموعة الـ20، عندما توقفت لتبحث في حقيبتها عن بطاقة تعريفها وتريها للأجهزة الأمنية، بحسب ما كشف إيان تالي، مراسل صحيفة "وول ستريت جورنال".

وكتب الصحافي الذي شهد على هذه الحادثة على حسابه في "تويتر" أن "يلين رئيسة الاحتياطي الفيدرالي الأميركي قد تكون من أكثر النساء نفوذاً في العالم، لكن الطاقم الأمني طلب منها بطاقة تعريفها ليسمح لها بالدخول إلى المطعم وتناول الفطور".

ويذكر أن وزراء مال دول مجموعة الـ20 ورؤساء المصارف المركزية فيها يجتمعون السبت والأحد في سيدني، مع العلم أن الاحتياطي الفيدرالي الأميركي بدأ يوقف تدريجياً برنامج دعمه للاقتصاد الأميركي، مثيراً إلى استياء عدة بلدان ناشئة.