سر صندوق "البيرة" بين أوباما ورئيس الوزراء الكندي

نشر في: آخر تحديث:

استمتع رئيس الوزراء الكندي ستيفن هابر بمطالبة الرئيس الأميركي باراك أوباما بصندوقي "بيرة"بعد فوز الكنديين في مباراتين للهوكي على الجليد، جمعت منتخبات بلادهما في الأولمبياد الشتوي.

وكتب ستيفن هاربر عبر خدمة "تويتر" موجهاً الرسالة إلى حساب الرئيس الأميركي "أنا أنتظر صندوقي البيرة" بعد رهان بين المسؤولين اتفقا عليه قبل مباراتي منتخبات السيدات والرجال في الهوكي على الجليد، اللتين جمعتا بين كندا والولايات المتحدة في الألعاب الشتوية في سوتشي الروسية.

وكما في العام 2010 راهن أوباما وهاربر على فوز منتخب بلادهما، وفي سوتشي كما في الألعاب الأولمبية السابقة في فانكوفر، فازت كندا في المرتين. وينبغي على الولايات المتحدة الآن تقديم صندوقين من البيرة إلى كندا. فقد فاز المنتخب الكندي للسيدات في الهوكي على الجليد بالميدالية الذهبية متغلباً على المنتخب الأميركي الخميس بنتيجة 3-2. في حين فاز منتخب كندا للرجال الجمعة بالمباراة نصف النهائية ضد الأميركيين وتأهل للمباراة النهائية الأحد ليواجه السويد.

وقال الناطق باسم البيت الأبيض جاي كارني "أمر مؤسف! لكن تهانينا إلى كندا! الكنديون يعرفون على ما يبدو كيف يشقون طريقهم على الجليد".