القراصنة يسخرون من تحقيقات FBI حول اختراق سوني

نشر في: آخر تحديث:

نشرت مجموعة قراصنة "حراس السلام"، Guardians Of The Peace، المنسوب إليها اختراق شركة سوني، رسالة ردوا فيها على نتائج التحقيق الذي أجراه مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي حول الحادثة.

وكانت تحقيقات مكتب FBI أشارت إلى ضلوع نظام الرئيس الكوري الشمالي "كيم جونغ أون" في الهجمة التي استهدفت خوادم سوني، وأدت إلى تسريبات تسببت في خسائر بالملايين للشركة.

وأكد قراصنة "حراس السلام" GOP، عبر رسالة لهم نشرت أمس السبت على موقع Pastebin، أنهم قاموا بخداع مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي لتوجيه أصابع الاتهام إلى كوريا الشمالية.

وقال القراصنة في الرسالة الساخرة إن "نتائج تحقيقات مكتب إف بي آي كانت ممتازة لدرجة أنها أظهرت لكم ما نستطيع أن نجعلهم يروه بأعينهم، نحن نهنئهم على نجاحهم، FBI هو الأفضل في العالم".

وأرفق القراصنة مقطع فيديو ياباني ساخر مع الرسالة تكررت فيه جملة "إنكم أغبياء" !You are an idiot، مؤكدين أن هذا الفيديو هو هدية منهم إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي.

ويذكر أن مكتب "إف بي آي" كان قد وجه الاتهامات إلى كوريا الشمالية باختراق سوني، لتشابه طريقة الهجوم مع هجمات سابقة ثبت أنها من بلدان آسيوية، إضافة إلى استخدام برمجيات خبيثة في الهجوم طورت هناك.

وتجدر الإشارة إلى أن الرئيس الأميركي باراك أوباما كان قد قال في مؤتمر صحفي عقده الجمعة، إن "بلاده تعتزم الرد على كوريا الشمالية بعد الهجمات الإلكترونية التي شنّتها على سوني"، مضيفاً أن فريقا تابعا له يقوم حاليا بدراسة عدد من الخيارات التي سيقوم باختيار الأنسب منها بما يتوافق و"طبيعة الجريمة".