امرأة عراقية تلد مولودا بعد 24 عاما من العقم

نشر في: آخر تحديث:

تمكن فريق طبي في مركز العقم وأطفال الأنابيب في البصرة من مساعدة امرأة بصرية على الإنجاب بعد 24 عاما من العقم.

وقال مدير المركز والطبيب المعالج الدكتور عبد الكريم صبر إن المريضة راجعت المركز قبل سنتين بعد تجربتها كل الطرق للحمل داخل وخارج العراق وتحمل تكاليفها الباهظة.

وتابع صبر أنه "خلال مراجعتها مركزنا شخصنا خللا وظيفيا وتم علاجها وإجراء عملية زرع الجنين قبل ٩ شهور".

وأضاف صبر أنه "صباح يوم أمس الخميس وبعد إشراف ومراقبه استمرت 9 شهور، وضعت الأم مولودها وهو بصحة جيدة والحمد لله، مؤكدا أن الحالة الطبية هذه تعتبر نادرة كون المريضة كانت تعاني من عقم استمر لمدة ٢٤ عاما، لكن الأطباء في المركز بذلوا جهودا كبيرة لمساعدتها وتحقيق حلمها".

وفي صعيد الموضوع نفسه، أوضحت الطبيبة ناتيك دكران أحد الأطباء العاملين في المركز أن المركز مختص بعلاج حالات العقم المستعصية مجانا، حيث سعت صحة البصرة إلى توفير كافة الاحتياجات من أجهزة حديثة ومتطورة تساعد في علاج الحالات المرضية.