بعد موت زوجها.. المآسي تلاحق سيلين ديون

نشر في: آخر تحديث:

يبدو أن المآسي تلاحق المطربة العالمية سيلين ديون، فبعد موت زوجها رينيه إنجيليل (سوري الأصل)، إثر معاناة طويلة مع السرطان بدأت منذ العام 1998، أعلنت عائلتها، الجمعة، أن أخاها الأكبر دانيال البالغ من العمر 59 عاماً، مصاب أيضاً بنفس المرض، وقد تفشى في كامل جسده.

وقد أعلنت كلوديت أخت سيلين (سيلين لديها 14 أختا وأخا)، أن دانيال كما رينيه مصاب بالسرطان في حنجرته ولسانه ودماغه. وقالت: "عائلتنا باتت خبيرة جداً بهذا المرض".

وفي تصريح لصحيفة Journal of Montreal قالت كلوديت:" من المبكر جداً أن تنتهي حياته الآن". وتابعت: "التففنا حوله منذ يوم الخميس، بعد أن علمنا أنه على فراش الموت".

يذكر أن سيلين ديون البالغة من العمر 47 عاماً، ألغت حفلاتها التي كانت مقررة في لاس فيغاس. وجاء في رسالة عبر الموقع الالكتروني المخصص لحفلات المغنية الكندية في لاس فيغاس "بقلب مثقل بالحزن يؤسفنا اعلان الغاء حفلي سيلين يومي السبت 16 والأحد 17 يناير في قاعة كولوسيوم في سيزرز بالاس". وتستأنف سيلين حفلاتها في 23 فبراير.