كيف احتفل العالم بعيد الحب؟

نشر في: آخر تحديث:

لكل بلد طريقته الخاصة بالاحتفال به، ولكل شخص طريقته أيضا في الاحتفال بعيد الحب.

وللحب يوم.. الرابع عشر من فبراير يوم العشاق أو ما يسمى بالفالنتاين داي.

وهي مناسبة يحتفل فيها العشاق في بعض دول العالم بالتعبير عن مشاعرهم لبعضهم بعضا.

الزهور الحمراء وبطاقات الحب والشوكولاتة والأغاني الرومانسية مظاهر أساسية في هذا اليوم، مع بعض الاختلاف في طرق التعبير والاحتفال من بلد لآخر.

بعيداً عن اللون الأحمر الذي يتوج في هذا اليوم عند أغلب المحتفلين، فإن الدنمارك لا تعترف باللون الأحمر، وترى أن الورد الأبيض هو رمز التعبير عن الحب.

وفي إيطاليا، طقوس الاحتفال بعيد الحب تتشابه بيوم الربيع، حيث تذهب الأسر إلى الحدائق العامة، وتستمع إلى الموسيقى وتقرأ الشعر.

أما في بريطانيا، تشبه طريقة الاحتفال بيوم الحب الاحتفال بالكريسماس، ففي منطقة نورفلك NORFOLK توجد شخصية تدعى "جاك فالنتين" على غرار بابا نويل في الكريسماس يطرق الأبواب الخلفية للمنازل ليترك الحلوى والهدايا للأطفال ثم يختفي.

وفي الشرق، وتحديدا اليابان، يعتبر عيد الحب يوما مخصصا لتدليل الرجال، حيث تقدم النساء الهدايا للرجال، في حين يهدي الرجال النساء الشوكولاتة البيضاء في الرابع عشر من مارس في اليوم الذي يعرف باسم اليوم الأبيض.