شاهد مقتل رجل أعمى "مختل" برصاص الشرطة في متجر أميركي

نشر في: آخر تحديث:

أظهر فيديو التقطته كاميرات مراقبة منذ أكثر من عام، مقتل رجل أعمى وفاقد للإدراك في متجر أميركي، من قبل خمسة من رجال الشرطة، وذلك في موقف صادم وغير متوقع.

ويظهر الفيديو عدداً من ضباط الشرطة وهم يحيطون بالرجل، واسمه جيمس هول، في أحد المتاجر في مدينة فونتانا بولاية كاليفورنيا، ومن ثم فتح الشرطيون النار على الرجل البالغ من العمر 47 عاما، بينما كان يتحرك بين اثنين من الطاولات.

وادعى ضباط الشرطة أن هول الأعمى والمصاب بخلل نفسي، كان يحمل سكينا وصخرة في يده عندما وصلت الشرطة لمتابعة حالة سطو على محطة الوقود التي يقع بداخلها المتجر، وذلك بعد مكالمة تلقتها.

وبحسب صحيفة "مترو" البريطانية التي نشرت الخبر، فإن الفيديو الذي ظهر فيه الرجل والذي يعود تاريخه إلى 22 نوفمبر/تشرين الثاني 2015 لا يوضح أنه كان يحمل أية أسلحة، إلا أن الشرطة أكدت أنها فتحت النار عليه عندما بدأ بالهجوم.

ونشرت أسرة الضحية هذا الفيديو، أول أمس الأربعاء، لتظهر عبره أن جيمس هول مات مظلوما، ولدعم دعوى تقدمت بها ضد إدارة الشرطة في فونتانا بتهمة القتل غير المشروع.

وقد طعنت الأسرة في تقرير الشرطة عن الحادث، وقالت إن السلطات صعّدت الوضع ما أدى إلى قتل قريبها.

وقال محامي عائلة هول، مارك جرجاوس: "إنه فيديو مثير للقلق يدين الضباط"، مضيفا: "الفيديو يكذب مزاعم الشرطة، ويظهر انها حادثة إعدام للرجل".

وذكرت الأسرة في دعواها أن 12 ضابطا "تصرفوا باستهتار وقسوة وخالفوا الحقوق الدستورية" في هذه الحادثة.