عاجل

البث المباشر

شركات أميركية تاجرت في حليب الأمهات الفقيرات

المصدر: بنوم بنه - فرانس برس

حظرت #كمبوديا رسميا، الثلاثاء، تصدير #حليب_الأمهات، وهي تجارة أرستها على مدى بضعة أسابيع شركة أميركية كانت تشتري كميات من هذا الحليب من الكمبوديات الفقيرات.

وأوضحت شركة "امبروزيا لابز" التي قدمت هذا المشروع على أنه يقام للمرة الأولى، أن الحليب الذي تم جمعه في هذا البلد الفقير في جنوب شرق آسيا كان يتم تجميده قبل إرساله إلى #الولايات_المتحدة لبيعه في مقابل 20 دولارا لكل 147 ميليلترا.

وطلب رئيس الوزراء الكمبودي هون سن في رسالة، الثلاثاء، اتخاذ "تدابير فورية لتفادي شراء حليب الأم وتصديره".

وكتب في الرسالة: "كمبوديا بلد فقير بلا شك، ويواجه صعوبات لكن ليس لدرجة اضطراره لبيع #حليب أمهاته".

وخلال الأسبوع الماضي، أوضحت السلطات الجمركية في كمبوديا أنها علقت #تصدير حليب الأم إلى الولايات المتحدة في انتظار قرار حكومي.

وأدانت منظمة " #يونيسف" هذه التجارة واستغلال النساء الفقيرات لغايات تجارية، ورحبت بهذا القرار الحكومي.

وذكرت المنظمة الأممية أن كمبوديا تسجل أعلى معدل لوفيات #المواليد_الجدد في المنطقة مع 97 وفاة لكل ألف ولادة.

ويعاني أكثرية الأطفال الكمبوديين من سوء التغذية، وتظهر على 45% من الأطفال آثار تأخر متوسط أو حاد في النمو.

وأوضحت مديرة منظمة "جندر أند ديفلبمنت فور كمبوديا" غير الحكومية المحلية أن "كل امرأة كانت تقوم بذلك طوعا لكن لم يكن أمامها أي خيار آخر بسبب الصعوبات الاقتصادية التي تواجهها".

وتعد كمبوديا أحد أفقر بلدان آسيا، حيث يبلغ المعدل السنوي للرواتب 1160 دولارا لكل فرد. وأكثر من ثلث الكمبوديين يعيشون تحت خط الفقر.

إعلانات