عاجل

البث المباشر

هكذا جلست هذه البدينة على طفلة وقتلتها من غير قصد!

المصدر: العربية. نت – عماد البليك

توفيت #طفلة في التاسعة من عمرها بعد أن جلست عليها ابنة عمها البدينة لتكتم نفسها وتعجل بموتها.

واتهمت فيرونيكا غرين بوسي، البالغة من العمر 64 عاما، بالقتل والقسوة تجاه طفلة في هذا الحادث رغم أنها ادعت أنها جلست فوق "ديريكا ليندساي" دون وعي منها، وأن ذلك حدث خارج نطاق السيطرة.

وقالت أم الطفلة غريس سميث، إنها كانت قد دعت بوسي إلى المنزل للاستفادة من خبرتها في كيفية تأديب ابنتها وفرض النظام في البيت بمنزلهم في بينساكولا بولاية فلوريدا.

وقال تقرير للشرطة إن بوسي في البدء قامت بضرب الطفلة بمسطرة وقضيب معدني ومن ثم جلست عليها عندما ركضت منها باتجاه كرسي في الغرفة.

وأشار التقرير إلى أن والدة الطفلة غريس سميث البالغة من العمر 69 عاما، وكذلك والدها جيمس سميث، كانوا في ذلك الوقت متواجدين ويشاهدون ما يجري، وقد اتهما بالإهمال.

وأخبر والد الطفلة المحققين أن السيدة بوسي جلست تقريبا لعشر دقائق فوق الطفلة، قبل أن تشتكي الطفلة أنها لا تستطيع أن تتنفس، ومن ثم بقيت لدقيقتين إضافيتين راقدة على الكرسي شبه هامدة.

ووقع الحادث يوم السبت الماضي، حيث ذكرت السلطات أن بوسي اتصلت بنفسها برقم الطوارئ 911 وبدأت إجراءات الإنعاش الإسعافي للطفلة لتبدأ في التنفس من جديد، لكنها ماتت بعدها.

وأصدر مايك كارول، سكرتير إدارة فلوريدا للأسر والعائلات، بيانا أعلن فيه الوفاة المروعة للطفلة، وأعلن أن الإدارة ستعمل مع السلطات لاحتجاز كل المسؤولين ومتابعة القضية.

وأفرج عن بوسي يوم الاثنين بكفالة قدرها 125 ألف دولار أميركي، في حين لا يزال والد ووالدة الطفلة سميت في السجن.

كلمات دالّة

#طفلة

إعلانات