مطربة "الكليب الفاضح" تحمّل هذا الشخص المسؤولية

نشر في: آخر تحديث:

أمام الضجة التي تسبب فيها كليب "عندي ظروف" للمغنية شيما، كان لزاماً على الأخيرة أن تتحدث خاصة وأنها باتت في موقف لا تحسد عليه.

وبعدما تحركت ضدها بلاغات قضائية، كما سحبت نقابة الموسيقيين المصرية تصريح الغناء الخاص بها، وتبرأ ملحن ومؤلف الأغنية مما عرض في الكليب الذي وصف بالفاضح.

وهو ما دفع شيما للحديث عن الكليب من خلال صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، حيث وجهت اعتذارا إلى جمهورها وكل من شاهد الكليب ووجده غير لائق.

وأكدت أنها لم يكن في بالها أن كل هذا سيحدث بعد عرض الكليب، مشيرة إلى كونها مطربة شابة مازالت في مقتبل حياتها الفنية وأمنيتها منذ الصغر هي أن تكون مطربة.

وأوضحت شيما أنها قامت بالغناء فقط وليس لديها علم أو فهم بالإخراج، وبالتالي كل هذه الأمور تعود إلى مخرج الكليب وليس لها دخل بها.

كما وجهت اعتذارا إلى نقابة الموسيقيين معربة عن احترامها وتقديرها لها، ووعدت الجمهور أنها ستسعى لتقديم فن محترم يليق بالجمهور.

ورغم الاعتذار الذي قدمته المطربة الشابة، إلا أن حالة غضب كبيرة عبر عنها الجمهور في تعليقاته، حيث لم يقتنع بالمبررات التي قدمتها شيما، واعتبروا أنها تحاول التهرب مما قدمته في الكليب الفاضح.