ولادة طفلة على قوارب الموت تدخل فنانين فرنسيين يوروفيجن

نشر في: آخر تحديث:

ألهمت قصص المهاجرين في البحر المتوسط ثنائيا غنائيا فرنسيا لتأليف أغنية تمثل فرنسا في مسابقة #يوروفيجن الغنائية الأوروبية.

مشاهد #ولادة_طفلة على متن سفينة #مهاجرين، ألهمت الثنائي الغنائي الفرنسي #مدام_موسيو ليؤلفا كلمات أغنية مستوحاة من ظروف ولادتها الصعبة.

الأغنية التي حملت اسم #الطفلة_ميرسي سيتنافس بها الفريق في #مسابقة_المواهب_الأوروبية #يوروفيجن وهي تسلط الضوء على #أزمة_ المهاجرين في أوروبا.

وقالت إميلي سات - مدام مونسيو "شاهدنا صورة الطفلة التي بلغت من العمر خمسة عشرة دقيقة فقط وسميت MERCY لتلهمنا بأن الأمل موجود وفي منتصف عملية الكتابة قلنا بأنها قصة رائعة فليس هناك ما هو أجمل من الرحمة".

والطفلة ميرسي ولدت في العام الماضي على متن سفينة إنقاذ مهاجرين في البحر الأبيض المتوسط تابعة لمنظمة أطباء بلا حدود.

ومن المتوقع أن تنافس أغنية MERCY بقوة في مسابقة يوروفيجن وحتى لو لم تحقق ألقابا فإن فريق مدام/موسيو يراها عنوانا للإصرار على حياة إيجابية.

وعلقت إميلي سات-مدام مونسيو قائلة "الأغنية الوحيدة التي تقاتل من أجل الإنسان إنها عن التضامن، اللطف، معجزة الولادة".

والأغنية لا علاقة لها بالسياسة وإنما تحكي قصة إنسان لديه أمل.. ومن رحمة إلى أمل تولد الحياة.