من لعبة لمأساة.. وفاة 5 فتيات اختناقاً بـ"غرفة الهروب"

نشر في: آخر تحديث:

أدت لعبة "غرفة الهروب" التي بدأت تنتشر في العالم إلى مقتل 5 أشخاص خنقاً في بولندا، إثر احتجازهم في غرفة مقفلة بينما اشتعلت النيران في محيطها.

وألقى رجال الإطفاء البولنديون باللوم في الحريق الذي أسفر عن مقتل خمس فتيات وإصابة رجل، على الأسلاك الكهربائية دون المستوى والإجراءات الأمنية المتساهلة في لعبة "اسكيب روم" أو "غرفة الهروب".

وعثر على جثث الضحايا الذين يبلغون من العمر 15 عاما الجمعة في كوزالين بشمال بولندا بعد أن أخمد رجال الإطفاء النيران في غرفة مجاورة. والاختناق هو السبب المحتمل للوفيات.

وقال رئيس إدارة الإطفاء في بولندا، ليزكسك سوسكي، السبت، إن الأسلاك الكهربائية في الموقع كانت مؤقتة وقريبة جداً من مواد قابلة للاشتعال، في حين أن الرجل المسؤول عن مراقبة اللعبة ربما لم يكن موجودا وقت اندلاع الحريق.

وتحتوي لعبة "غرفة الهروب" على لاعبين محاصرين داخل غرفة أو مبنى، ويجب أن يجدوا خيوطا أو علامات تساعدهم في الخروج.