عاجل

البث المباشر

تذوق الشوكولاتة.. اعتماداً على السمع والبصر واللمس

المصدر: مدريد - رويترز

من بين الآثار الجانبية للعلاج الكيمياوي الذي يتلقاه مرضى السرطان فقدان حاسة التذوق والذي قد يجعل الأطعمة المفضلة للمرضى، مثل الشوكولاتة، بدون أي نكهة على الإطلاق.

ويعاني طاهي الحلويات الإسباني خوردي روكا، الحائز على نجمة ميشلين، من مرض عصبي نادر يؤثر على صوته وحلقه. وجعله هذا يتساءل إن كان فقد حاسة التذوق بالكامل.

ويعاني صديقه الطاهي أوريو بلانيس من فقدان حاسة التذوق منذ عامين، الأمر الذي ألهم روكا للقيام بتجربة لاستحضار "الإحساس الكاكاو"، وهي تجربة تحولت إلى فيلم وثائقي.

ويقوم مشروع روكا على العمل مع مرضى السرطان وأمراض أخرى ومجموعة من علماء الأعصاب وخبراء في التذوق لابتكار نكهة جديدة للكاكاو يستطيع المرضى تذوقها من خلال تهيئة أجواء تساعدهم على استحضار ذكرياتهم الخاصة بتلك الحلوى.

وفي هذا السياق، قالت سوزانا كويبيدو، التي تأثرت بشدة بعد أن تناولت حلوى صنعها روكا من الشوكولاتة البيضاء: "كان الأمر وكأن الحلوى لها قلب ينبض.. إنه نبض الحياة التي أقاوم من أجلها".

موضوع يهمك
?
بينما تستعد أوكرانيا لإجراء الانتخابات الرئاسية يوم الأحد، صنع فنان وفنانة لوحة تنطوي على انتقاد للرئيس الحالي بترو...

لوحة "سياسية" من أغلفة الحلوى والرصاص.. تعرف على قصتها لوحة "سياسية" من أغلفة الحلوى والرصاص.. تعرف على قصتها الأخيرة

وتم تشخيص إصابة كويبيدو بمرض سرطان المبيض وكانت واحدة من سبعة مرضى تذوقوا الحلوى المصنوعة من الشوكولاتة التي ابتكرها روكا.

وقال روكا إن التحدي الذي يواجهه يتمثل في مساعدة المرضى على استعادة مذاق مختلف أنواع الشوكولاتة اعتمادا على "حواس السمع والبصر واللمس".

وعندما تفكّر أصغر المشاركين في التجربة، ماريان توريس، في الشوكولاتة تتذكر سنواتها الأولى في المدرسة. لذا ابتكر روكا حلوى وجعل توريس تتناولها وسط أصوات لأطفال يلعبون لمساعدتها على تذكر تلك اللحظات.

وقالت توريس: "لقد ذكرتني بفرحة تناول الشوكولاتة وتقاسمها مع أصدقائي، والتي كانت وقتا بسيطا ومسليا".

إعلانات