عاجل

البث المباشر

فيديو..سيدة حاولت الاحتيال على شركة تأمين فانتهت بالسجن

المصدر: لندن – العربية.نت

انتهى المطاف بسيدة في بريطانيا بالسجن بعد أن فشلت في تنفيذ عملية احتيال كادت تكسب بها آلاف الجنيهات الاسترلينية، لكن حيلتها انكشفت بالكامل بفضل كاميرا مراقبة كانت في المكان وتمكنت من التقاط المشهد، مما كان سبباً في إدانة السيدة بالمحكمة.

وفي التفاصيل التي وردت في الدعوى التي نظرت فيها محكمة متخصصة في مدينة برادفورد، شمالي العاصمة لندن، فإن السيدة فريدة أشرف البالغة من العمر 41 عاماً زعمت بأنها تعرقلت بصناديق العصير المكدسة في أحد محلات السوبرماركت وتظاهرت بأنها أصيبت بجراح كنتيجة لذلك، وبدأت على الفور بمطالبة شركة التأمين العالمية المعروفة "أفيفا" بسداد آلاف الجنيهات الاسترلينية كتعويض لها عن إصابتها بالأضرار الجسدية.

وتبين للمحكمة أن فريدة كانت تدرس الحقوق والقانون في إحدى جامعات غرب يوركشير ببريطانيا، واستخدمت مهاراتها ومعلوماتها في محاولة الاحتيال على شركة التأمين، ليتبين لاحقاً أنها لم تُصب بأي أذى ولم تعلق أصلاً بصناديق العصير الموجودة في السوبر ماركت. وتبعاً لذلك فقد قضت المحكمة البريطانية الأسبوع الماضي بسجنها لمدة 21 شهراً مع وقف التنفيذ، بعد أن أدانتها بارتكاب جريمة "احتيال".

موضوع يهمك
?
أصدرت محكمة أميركية حكمها في قضية مثيرة للجدل تعود إلى مارس من العام الماضي، راح ضحيتها امرأتان وستة من أطفالهما...

تفاصيل انتحار أميركيتين وأطفالهما الـ6 بهذه الطريقة البشعة تفاصيل انتحار أميركيتين وأطفالهما الـ6 بهذه الطريقة البشعة الأخيرة

وقال مكتب "كلايد آند كلو" للمحاماة الذي يدافع عن شركة التأمين في تصريحات نقلتها الصحافة البريطانية إن "هذه هي المرة الأولى التي تكسب فيها شركة تأمين قضية ضد شخص قام بعملية احتيال من هذا النوع".

وقالت الشركة إن "خطة فريدة أشرف كانت تقوم على أن تتعمد التظاهر بأنها عالقة بصناديق العصير الموجودة في المحل ومن ثم الادعاء بالإصابة والجروح من أجل الحصول على التعويض المالي".

وتبين للمحكمة أن فريدة أشرف تقدمت بمطالبتها المالية لشركة التأمين بعد ثمانية أشهر من الواقعة وذلك على أمل أن تكون الصور التي التقطتها كاميرات المراقبة قد تم حذفها ولا يصبح من الممكن الرجوع إليها، ما يعني أنها تنبهت أيضاً لكاميرات المراقبة وحاولت التحايل على وجودها.

إعلانات