عاجل

البث المباشر

صور مؤثرة.. هكذا يواجه الأطباء والممرضون كورونا

المصدر: دبي - العربية.نت

بعدما اتّخذت الصين إجراءات مشدّدة لمنع انتشار فيروس كورونا، شملت فرض حجر صحي على أكثر من 50 مليون شخص في مدينة ووهان ومحاصرة مقاطعة هوبي بؤرة تفشي الفيروس، حيث قالت لجنة الصحة في الإقليم، إنها سجلت 56 حالة وفاة جديدة من الفيروس ليل الأحد ليصل عدد الوفيات إلى 360. وأكد الإقليم أيضا 2103 حالات إصابة جديدة ليصل إجمالي عدد الإصابات إلى 11177.

موضوع يهمك
?
هلع ينتاب الناس في عدد من البلدان، بسبب فيروس كورونا المستجد الذي ظهر بمدينة ووهان الصينية في ديسمبر العام الماضي، حيث...

بين الواقع والخيال.. هذه المشاهد لا تصدقها عن "كورونا" بين الواقع والخيال.. هذه المشاهد لا تصدقها عن "كورونا" سوشيال ميديا

وبالتزامن مع قرارات تشديد الإجراءات الوقائية في مناطق تضم الملايين من السكان، تتسلط الأضواء الآن على المرضى والمصابين ويبقى "الأبطال الحقيقيون" خلف الكواليس، وهم الأطباء والممرضون والأطقم الطبية الذين يساندون المرضى ويسهرون على راحتهم من جانب ويحاربون الفيروس من جانب آخر.

ونشرت صحيفة "People's Daily" الصينية، بعض الصور المؤثرة لأطباء وممرضين يحصلون على قسط من الراحة في ظروف صعبة، بعد عمل شاق داخل مراكز صحية لعلاج مرضى فيروس "كورونا".

وفي الصور، يظهر الأطباء والممرضون رجالا ونساء ينامون على المقاعد وعلى المكاتب في "استراحة محارب"، فيما يفترش آخرون الأرض لمساعدة أجسادهم في إعطاء المزيد من الجهد لمحاربة هذا الفيروس الفتاك.

وعلقت الصحيفة على الصور وكتبت "يحاربون من أجلنا. يقاتلون الفيروس. هم آباء وأبناء وبنات".

وتابعت: "هم يحبون أن تبقى الأشياء منظمة ونظيفة، لكن في الأوقات الحرجة يمكنك رؤية أوضاع النوم هذه في كل مكان. هم أطباء وممرضون استخدموا معاطفهم الطبية كدروع.. هم يواجهون الموت والفيروس وحيدين ولهم كل الإجلال".

فيما نشرت الصحيفة الصينية على حسابها في "تويتر"، صور لطواقم طبية بدا على وجوههم آثار "الكمامات" بعد إزالتها بشكل واضح وربما مؤلم، حيث تلتزم الطواقم الطبية بارتداء القناع الطبي طوال فترة العمل للحفاظ على سلامتهم وسلامة من حولهم.

هذا وأعلنت منظمة الصحة العالمية، أمس الأحد، أن معظم الدول ستكون مجهزة للكشف عن فيروس كورونا خلال أسبوع. وذكر المكتب الإقليمي للمنظمة في القاهرة، خلال مؤتمر صحافي أن 4 معامل إقليمية في الشرق الأوسط جاهزة للكشف عن كورونا، مشيراً إلى أن لا ضرورة لاتخاذ إجراءات إضافية لمواجهة الفيروس.

وأشارت المنظمة إلى أنها تتابع بشكل يومي تطورات انتشار الفيروس، مؤكدة أن لا حاجة الآن لاتخاذ إجراءات إضافية غير التي تم تحديدها.

إعلانات