جمعية "كشافة المهدي" اللبنانية تجنّد مراهقيها بحزب الله

نشر في: آخر تحديث:

بدأت "المنظمة العالمية للحركة الكشفية" المعروفة بأحرف WOSM اختصارا، التحقق مما إذا كان لحزب الله اللبناني علاقة بـ "جمعية كشافة الإمام المهدي" التي تأسست عام 1985، ويقوم بتجنيد بعض أعضائها البالغين 45 ألفا، من شبان وأطفال من الجنسين، ليصبحوا مقاتلين، خصوصا بعد نشرها في حسابها "الفيسبوكي" صورة تنشرها "العربية.نت" رئيسية أعلاه، لعنصر من الحزب تم تمويه وجهه، وخلفه شعار الجمعية، وعن جانبيه ظهر طفلان يحمل كل منهما رشاشا، أحدهما يبدو عمره أقل من 12 وعمر الثاني بالكاد 6 أو 7 سنوات.

وتعترف المنظمة الكشفية العالمية، التي أسسها في 1908 الضابط البريطاني Baden-Powell الراحل في 1941 بعمر 83 سنة، بكشافة الإمام المهدي التي نالت في 1992 ترخيصاً من وزارة التربية في لبنان، وفقا للوارد بموقع الجمعية المتخذة عبارة "المساعدة في بناء عالم أفضل" شعارا لها. إلا أن صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، ذكرت الأحد أن الجمعية في الواقع "هي جناح الشباب بالحزب، وقدمت "حراس شرف" بجنازات إرهابيين معروفين فيه، كما تم تصوير أعضاء آخرين منها مع مقاتلين مسلحين يرتدون زيا عسكريا (..) مع ذلك لا تزال عضوا بالاتحاد الكشفي اللبناني والحركة الكشفية العالمية" وفق تعبيرها.

ونقلت الصحيفة عن David Venn المتحدث باسم "المنظمة العالمية للحركة الكشفية" بأنها لا توافق على أي ممارسات تسيء استخدام برنامج الكشافة "كأن يتم إشراك الأطفال والشبان في التوظيف السياسي أو ربط الحركة الكشفية وبرنامجها بأي حزب سياسي". وذكر أن من المقرر أن يجتمع المؤتمر الكشفي العالمي في مصر هذا العام، حيث يمكن للمندوبين النظر في مستقبل "جمعية كشافة المهدي" كما والاتحاد الكشفي اللبناني، وأعاد إلى الأذهان إلى ما وجدت "العربية.نت" خبره مؤرشفا في الإنترنت، من أن المندوبين صوتوا في مؤتمر 1999 على عدم قبول أي حركة كشفية إيرانية بعضوية الكشفية العالمية.

وكانت "جمعية كشافة الإمام المهدي" المقتصرة العضوية على مسلمين شيعة في معاقل حزب الله بالجنوب اللبناني وبيروت والبقاع، نفت في السابق تقارير بأن الأعضاء الأكبر سنا فيها تلقوا تدريبات عسكرية بالأسلحة في الحزب، لكنها اعترفت أن عددا من مراهقيها يتحولون فيما بعد إلى مقاتلين مع الحزب.

نجد في الإنترنت أخبارا مؤرشفة كثيرة عن علاقة الحزب بكشافة المهدي، منها أن مصادر استخباراتية غربية كشفت مرة بأن أكثر من 200 عضو سابق فيها "يشاركون بالقتال المندلع في سوريا إلى جانب النظام" كما أن صفحة الجمعية في Facebook قامت الأسبوع الماضي بالترويج لتقويم عن عام 2020 يضم صورة للأمين العام للحزب، حسن نصر الله.