شاهد هبوط مركبة فضائية مأهولة في خليج المكسيك

نشر في: آخر تحديث:

هبط رائدا فضاء أميركيان من محطة الفضاء الدولية في خليج المكسيك، الأحد، في مركبة "سبايس آكس" متوّجين بنجاح أول مهمة مأهولة للشركة لصالح وكالة الفضاء الأميركية (ناسا).

وخاطب مدير الرحلة رائدي الفضاء "نرحب بكما على الأرض ونشكركما لأنكما سافرتما في مركبة سبايس إكس".

وهبطت "كرو دراغون" قبالة بينساكولا في ولاية فلوريدا كما كان مقررا في الساعة 2,48 (6,48 مساء ت غ) وفقا للقطات مباشرة بعد دخول الغلاف الجوي للأرض بسلام.

وقد ساهمت أربع مظلات كبيرة في إبطاء عملية هبوط المركبة التي سيتم سحبها بسرعة بواسطة سفينة تابعة لشركة "سبايس إكس".

وبهذه الرحلة أصبحت شركة سبيس إكس المملوكة للملياردير إيلون ماسك أول شركة خاصة ترسل رحلات مأهولة إلى الفضاء.

وبذلك يكون رائدا الفضاء بوب بنكين ودوج هيرلي قد قضيا أكثر من شهرين على متن محطة الفضاء الدولية.

وكانت المهمة التاريخية التي انطلقت من مركز كنيدي الفضائي يوم 31 مايو أيار أول مهمة تطلق فيها ناسا رحلات مأهولة من الأراضي الأميركية منذ توقف برنامجها للرحلات المكوكية عام 2011 حيث ظلت منذ ذلك الحين تعتمد على برنامج الفضاء الروسي لإطلاق رواد الفضاء إلى محطة الفضاء الدولية.