تأخير قص الحبل السري يسمح بتدفق مزيد من الدم للمولود

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت دراسات طبية أنه يتم قطع الحبل السري لنصف حديثي الولادة بعد 10 ثوان من الولادة، ولكن كثيراً من الأمهات بدأن يطلبن تأخير قطع الحبل لمدة دقيقة على الأقل.

وتبين أن التأخير لدقيقة واحدة بعد الولادة يسمح بتدفق المزيد من الدم إلى المولود، ما يحسن من مستوى الحديد ومعدلات الكريات الحمر لديه. هذا ما جاء في تقرير نشرته منظمة الصحة العالمية، أكد فيه الخبراء أن كمية كبيرة من الدم الغني بالحديد والخلايا الجذعية تبقى في غشاء الجنين عند الولادة.

لذا يجب الانتظار مدة دقيقة إلى ثلاث دقائق قبل قطع الحبل السري. كما لاحظوا أن وزن الطفل يكون أكبر إذا تأخر قص حبله السري، وذلك لأنه يكون قد حصل على كمية أكبر من دم أمه.

غير أن الانتظار في بعض الحالات قد يشكل خطراً على صحة الأم، لذا يعود القرار للطبيب المشرف على الولادة.