روسيا: سنعتبر كل مرضى الالتهاب الرئوي مصابين بكورونا

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الصحة الروسي، ميخائيل موراشكو، إن الأطباء الروس سيعالجون جميع حالات مرضى الالتهاب الرئوي على أنهم حالات إصابة محتملة بفيروس كورونا بدون انتظار نتائج الاختبارات لتأكيد التشخيص.

وصرح موراشكو، في مقابلة تلفزيونية بثت مساء الخميس: "نرى أن المرض يتقدم بسرعة، وأن له عرضا سريريا محددا (يسمح) بتشخيصه بدون التأكد في المختبر بناءً على العرض السريري".

يردد موراشكو بذلك تعليقات سابقة لأطباء في موسكو مشاركين في علاج مرضى فيروس كورونا، والذين قالوا إن الغالبية العظمى من حالات الالتهاب الرئوي في روسيا ناتجة على الأرجح عن الفيروس المستجد ويجب معالجتها على هذا النحو.

وقال دنيس بروتسنكو، كبير الأطباء في مستشفى بارز في موسكو يعالج مرضى فيروس كورونا، يوم الخميس: "الاختبارات الحالية لتأكيد الإصابة بكوفيد-19 دقيقة بنسبة 70-80%".

وسجل مسؤولو الصحة الروس، 1786 حالة إصابة جديدة بالفيروس، اليوم الجمعة، ما يرفع إجمالي الحالات في البلاد إلى 11,917.

وزادت سرعة تفشي المرض في روسيا في الأسابيع الأخيرة، حيث ازداد عدد الحالات بشكل كبير وتضاعف كل بضعة أيام.

ويشك منتقدو الكرملين في الإحصاءات الرسمية، مشيرين إلى عدد متزايد من حالات الالتهاب الرئوي، وأن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في روسيا قد يكون أعلى بكثير.