الكمامات والصمامات.. "الصحة العالمية" تحسم الجدل!

المنظمة قالت إن صمامات الزفير الموجودة بالكمامات غير مستحبة لأنها تتجاوز وظيفة تنقية هواء الزفير

نشر في: آخر تحديث:

منذ اجتياح كورونا العالم أجمع منذ أشهر، باتت الكمامات تشكل جزءاً لا يتجزأ من الحياة اليومية. وقد أوصى خبراء الصحة بارتداء الكمامات لأجل كبح تفشي الفيروس المستجد. لكن درجة الوقاية تختلف من كمامة إلى أخرى.

وفي الجديد، حسمت منظمة الصحة العالمية، الأربعاء، الجدل المحيط بالكمامات المزودة بصمامات ومدى فعاليتها، وانضمت إلى خبراء آخرين أوصوا بعدم استخدام هذه الكمامات، لأنها تسمح بمرور النفس ولا تمنع العدوى.

كما يعد هذا التحديث هو أول مراجعة كاملة لتوجيهات منظمة الصحة التابعة للأمم المتحدة بشأن الكمامات منذ شهور، وهو الإصدار الرابع منذ تفشي فيروس كورونا المستجد. وصدرت التوجيهات السابقة التي ركزت على وضع الأطفال للكمامات في أغسطس.

وفي إطار توجيهات "استخدام الكمامة في سياق كوفيد-19" التي صدرت الثلاثاء، قالت منظمة الصحة إن "صمامات الزفير الموجودة بالكمامات غير مستحبة لأنها تتجاوز وظيفة تنقية هواء الزفير".

من جهتها، نصحت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بالفعل بعدم استخدام الكمامات المزودة بصمامات الزفير.

وإلى جانب وضع الكمامات، أكدت منظمة الصحة أيضاً على ضرورة اتباع قواعد المسافة الآمنة وغسل اليدين.