عاجل

البث المباشر

"العربية" ترافق سفينة إنقاذ مهاجرين قبالة سواحل ليبيا

المصدر: البحر المتوسط – علا امطيرة

من ميناء بوتزالو في جزيرة صقلية الإيطالية، انطلقت سفينة "الكرامة" التابعة لمنظمة "أطباء بلا حدود" الساعة العاشرة مساء إلى عرض البحر في مهمة البحث عن تائهين في المتوسط من عداد المهاجرين. السفينة غادرت الميناء وكان على متنها واحد وعشرون شخصا، هم طاقم المنظمة الدولية وفريق قناة "العربية"، أنا والزميل طلال المصري مدير التصوير.

تستغرق رحلة السفينة من يابسة صقلية الإيطالية إلى منطقة البحث المستهدفة قبالة سواحل ليبيا حوالي يومين، تعرفنا خلالهما على فريق الإنقاذ، ومرافق السفينة التي يعود تصنيعها إلى عام 1972.

على متن هذه السفينة، لا وقت للراحة، حيث يواصل الجميع استعدادات استقبال المهاجرين. فيجري تحضير وسائل الدفء والغذاء للاجئين الذين سيتمكن الفريق من إنقاذهم، فيما ينشغل باقي الفريق في ترتيب سترات النجاة وتعقيمها. هناك أكثر من 500 سترة نجاة على متن السفينة. ولا يستثنى أحد من المشاركة في العمل، حتى الصحافيون، حيث قمنا بساعدة الفريق في أعمال التحضير لعمليات الإنقاذ وتوزيع المهام.

السفينة حددت وجهتها تجاه شرق العاصمة الليبية طرابلس، حيث لا سفن إنقاذ أخرى متواجدة في تلك المنطقة. غالبا ما يتم التنسيق بين سفن الإنقاذ التابعة لمنظمات أوروبية أخرى بشأن توزيع انتشار السفن في مناطق البحث والإنقاذ على طول سواحل مدينة طرابلس.

في هذه الأثناء، تبقى أعين القبطان على الرادار لرصد حركة القوارب. يخبرنا القبطان لويس خلال الرحلة قبل الوصول إلى منطقة البحث، عن قوارب الساعين للهجرة. يقول إن المهاجرين يغادرون السواحل على متن قوارب مطاطية أو خشبية سيئة جدا بمحركات صغيرة، يحملون 100 لتر من الوقود فقط، مؤكدا أنه من المستحيل أن تجتاز هذه القوارب أكثر من 100 ميل في المتوسط في أفضل الحالات.

وأضاف القبطان أن المهاجرين يحرصون بعد انطلاق القارب من سواحل ليبيا على تجاوز المياه الإقليمية بسرعة، ولكن بمجرد الابتعاد وانعدام رؤية الساحل خلفهم، يضيع المهاجرون في البحر لأنهم لا يعرفون الاتجاهات، حتى وإن كان بحوزتهم بوصلة لأنها غالبا ما تكون غير دقيقة.

يومان أمضتهما سفينة الكرامة قبالة سواحل ليبيا دون أن تظهر قوارب المهاجرين. ربما بسبب سوء الأحوال الجوية، حيث كان ارتفاع الموج عاليا في الليل، ما جعلنا نشعر بالخوف أحيانا، ودوارا مستمرا على متن السفينة. شعور جعلني أتساءل كل يوم: كيف لشخص أن يخاطر بحياته على متن قارب صغير في هذا البحر الموحش؟

يذكر أن قناتي "العربية" و"الحدث" تبثان سلسلة تقارير عن رحلة إنقاذ المهاجرين على متن سفينة "الكرامة" من إعداد الزميلة علا امطيرة. تبث هذه التقارير على نشرة الـ17 غرينتش يومياً.

إعلانات