ليبيا.. احتجاجات بطرابلس بسبب اغتصاب الميليشيات امرأة

نشر في: آخر تحديث:

احتشد العشرات من أهالي العاصمة الليبية طرابلس مساء الجمعة، للتعبير عن سخطهم إزاء تعرض امرأة للاغتصاب على يد أفراد الميليشيات المسيطرة على المدينة.

وحمل المحتجون الذين احتشدوا بميدان الجزائر أمام مقر المجلس البلدي للعاصمة، لافتات تحمل عبارات تنديد واستنكار لصمت حكومة الوفاق حيال الجريمة، وأخرى تطالب بالوفاء بعهوده أو الرحيل، كما طالب المحتجون في هتافات بضرورة محاسبة المتورطين في الجريمة.

وكان نشطاء ومدونون ومواطنون قد عبروا عبر الإذاعات المحلية وعلى حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي عن سخطهم إزاء الجريمة وإزاء الأوضاع التي آلت إليها عاصمة البلاد وسط استمرار صمت السلطات على ممارسة الميليشيات انتهاكات لحقوق الإنسان التي وصلت لحد الاغتصاب والابتزاز.

وأصبحت عبارة "حرام عليكم عندكم ولايا" التي أطلقتها السيدة التي اغتصبت على يد الميليشيات حيث كانت تطالب أفراد الميليشيات ألا يؤذوا ابنتها عنواناً لأغلب الصفحات الليبية وشعارا لبيانات عديد المحتجين على سوء الأوضاع في البلاد.

وكانت كتيبة "ثوار طرابلس"، المنتمية لوزارة داخلية الوفاق وشاركت في قتال مجموعات مسلحة الخميس الماضي، نشرت على صفحاتها، ليل الأربعاء الماضي، تسجيلا مرئيا يظهر سيدة عارية تماماً يقوم 3 رجال بالعبث بها بالتناوب في استراحة مملوكة لآمر كتيبة الفرقة السادسة "نعيم العشيبي" أحد أهم داعمي ما يعرف بمجلس شورى مدينة بنغازي ودرنة اللذين يقاتلهما الجيش الوطني.

وعللت كتيبة ثوار طرابلس نشر الفيديو كأحد أسباب هجومها على مقر هذه الكتيبة الأسبوع الماضي، حيث أظهرت في أثناء الفيديو اعتراف أحد أفراد هذه الكتيبة بالاعتداء على سيدة قام بتصوير مشهد اغتصابها على هاتفه النقال، كما اعترف بعلاقة كتيبته مع مجلس شورى بنغازي ودرنة.