عاجل

البث المباشر

مذكرة توقيف من الجنائية الدولية بحق الليبي التهامي خالد

المصدر: أمستردام - رويترز

أمرت #المحكمة_الجنائية_الدولية اليوم الاثنين باعتقال الرئيس السابق لجهاز الأمن الداخلي الليبي #التهامي_محمد_خالد قائلةً إنه مشتبه بارتكابه #جرائم_حرب و #جرائم_ضد_الإنسانية لدوره في قمع المعارضة إبان حكم معمر #القذافي.

وقالت المحكمة في بيان إن القضاة أقروا المذكرة الصادرة في 2013 بحق #التهامي في تهم منها #التعذيب و #الاضطهاد وذلك بناء على طلب من المدعية العامة للمحكمة #فاتو_بنسودا.

ويشتبه بأن التهامي "مسؤول عن أربع #جرائم ضد الإنسانية (السجن، والتعذيب، والإضطهاد وأفعال لاإنسانية أخرى) يدعى بارتكابها في ليبيا بين 15 شباط/فبراير 2011 و24 آب/أغسطس 2011".

كما يشير البيان إلى "ثلاث جرائم حرب (التعذيب، والمعاملة القاسية والاعتداء على الكرامة الشخصية) يدعى بارتكابها في #ليبيا بين أوائل آذار/مارس 2011 على الأقل و24 آب/أغسطس 2011".

وآنذاك، كان القذافي يواجه انتفاضة قمعت بقسوة. وكان التهامي مسؤول "هيئة الأمن الداخلي" المكلفة بـ"تنفيذ أوامر #القذافي"، حسب البيان.

وكان مجلس الأمن الدولي أحال، بموجب القرار 1970 الصادر في 26 شباط/فبراير 2011، حالة ليبيا إلى المدعي العام للمحكمة. وفي الثالث من آذار/مارس 2011، قرر المدعي العام فتح التحقيق.

والتهامي خالد من مواليد منطقة #جنزور غرب #طرابلس عام 1942، وكان معروفا بالعديد من الأسماء المستعارة، كما كان بحوزته "على الأقل 10 جوازات سفر مختلفة، بعضها صدر بأسماء أخرى".

وأشارت وسائل إعلام ليبية إلى أن التهامي اعتقل في #القاهرة في نيسان/أبريل 2012، لكن أفرج عنه لعدم وجود أمر بتوقيفه. ومنذ ذلك الحين، يسود اعتقاد بأنه يعيش متخفيا عن الأنظار.

إعلانات