مصادر ليبية:لجان مشتركة تناقش ما اتفق عليه حفتر والسراج

نشر في: آخر تحديث:

كشفت مصادر ليبية مطلعة اليوم الثلاثاء عن قبول مبدئي من قبل خليفة حفتر القائد العام لـ #الجيش_الوطني_الليبي لتبعية مؤسسة الجيش للعمل تحت مظلة مدنية سياسية، شريطة أن يُعاد النظر في تشكيل #المجلس_الرئاسي لـ #حكومة_الوفاق.

وأشارت المصادر إلى "دور ألماني شارك في تسريع اللقاء" بين حفتر ورئيس المجلس الرئاسي فايز #السراج في أبوظبي، بالإضافة لإشراك مصر في عمليات تقريب وجهات النظر من خلال لقاء مرتقب يجمع الرئيس المصري عبد الفتاح #السيسي غداً الأربعاء بالشخصيتين الليبيتين.

وأفصحت المصادر أن اللقاء بين السراج وحفتر أفرز عن تكوين لجان علم لمواصلة النقاش على ما اتُفق عليه اليوم.

ووفق ذات المصادر، فإن المشاورات تناولت أيضا بناء الهياكل السياسية للدولة الليبية، وعلى رأسها تشكيل حكومة وحدة وطنية ممثلة لكل الأطياف السياسية، تكون منفصلة عن المجلس الرئاسي.

وعن الجانب العسكري، تناول اللقاء فكرة تقسيم #ليبيا على مناطق عسكرية تجمعها قيادة موحدة يكون على رأسها المشير #حفتر.

وبحسب المصادر، فإن القاهرة ستستضيف أولى لقاءات اللجان المشتركة خلال الأسبوع المقبل لمواصلة أعملها من أجل الوصول إلى تفاهمات حول النقاط الخلافية في الاتفاق السياسي. وستتكون هذه اللجان من أعضاء عن #مجلس_النواب_الليبي وأعضاء من المجلس الأعلى للدولة.

واستضافت أبوظبي ظهر اليوم الثلاثاء أول لقاء بين حفتر والسراج بعد فشل القاهرة في عقد لقاء بينهما في فبراير/شباط الماضي.