الجنائية الدولية تطالب باعتقال وتسليم سيف القذافي

نشر في: آخر تحديث:

دعت مدعية المحكمة #الجنائية_الدولية، فاتو بنسودا، في بيان، لاعتقال وتسليم #سيف_الإسلام_القذافي.

وقالت بنسودا إن مذكرة التوقيف الصادرة بحقه في 2011 بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية "لا تزال سارية وعلى #ليبيا أن تقوم فوراً باعتقال القذافي وتسليمه للمحكمة الجنائية الدولية بمعزل عن أي قانون عفو مزعوم"، مشيرة إلى أنها تحقق بالمعلومات المتعلقة بالإفراج عنه.

كما طالبت السلطات الليبية ومجلس الأمن الدولي والدول المعنية إلى نقل "أي معلومة تتصل" بهذا الموضوع قد تكون بحوزتهم.

وقال محامي سيف الإسلام، الأحد، إن موكله أفرج عنه من السجن بموجب قانون عفو صدق عليه البرلمان في بلدة الزنتان الشرقية، حيث كان معتقلاً منذ 2011.

وكانت "العربية.نت" قد علمت، في الـ10 من حزيران/يونيو الحالي من مصادر مقربة من سيف الإسلام، أن هذا الأخير غادر الزنتان باتجاه المنطقة الشرقية في #ليبيا.

ورجحت المصادر نفسها أن "يستقر سيف الإسلام بعد ما حصل رسمياً على حريته، في مدينة البيضاء حيث يتواجد أخواله"، متوقعةً أن "يتوجه ابن القذافي بكلمة أو خطاب إلى الليبيين في الوقت الذي يراه مناسباً".