عاجل

البث المباشر

تحقيقات مغربية رسمية حول تأخير "الحسيمة منارة المتوسط"

المصدر: الرباط - عادل الزبيري

تحول مقر وزارة #الداخلية_المغربية في الرباط، خلال أسبوع كامل، إلى مقر لتحقيقات في خلفيات تأخر انطلاقة مشاريع تطوير مدينة الحسيمة، الحاملة لاسم "منارة المتوسط".

وجرى الاستماع لكبار الموظفين في وزارات في #المغرب، بحسب جريدة "المساء" الورقية، لمعرفة "روايتهم في أسباب تأخر مشاريع" ترأس الملك محمد السادس، حفل التوقيع على انطلاقتها، بغية تطوير مدينة الحسيمة، الملقبة بجوهرة المتوسط.

ومن أسباب تأخر المشاريع في الحسيمة، ما تسمى في #الرباط، بـ"أطول أزمة لتشكيل الحكومة المغربية الجديدة"، ما بعد الانتخابات التشريعية في أكتوبر/تشرين الأول 2016، لأن وزراء تصريف الأعمال، ما بين الحكومة المنتهية ولايتها والحكومة الجديدة "لم يكن بإمكانهم التوقيع على أي وثيقة".

وتأتي التحقيقات الحكومية المغربية، في أعقاب توجيهات مباشرة من العاهل المغربي محمد السادس، أصدرها في اجتماع وزاري مع الحكومة، جرى في رمضان الماضي.

ففي اجتماع وزاري بالحكومة المغربية، في رمضان المنصرم، عبر محمد السادس عن "استيائه وانزعاجه وقلقه"، جراء عدم تنفيذ مشاريع #منارة_المتوسط "للتنمية الكبيرة" في المدينة المتوسطية.

كما قرر العاهل المغربي، عدم السماح بالإجازات السنوية الصيفية، لوزراء من الحكومة المغربية، ليتابعوا تنفيذ مشاريع تطوير #الحسيمة.

إعلانات