كشف الناطق الرسمي باسم الجيش الليبي، العقيد أحمد المسماري، أن #قطر منزعجة من مخرجات اجتماعات القاهرة الهادفة لتوحيد المؤسسة العسكرية الليبية.

وأوضح المسماري أن الدوحة سعت للتشويش على الاجتماعات.

يذكر أن القاهرة استضافت الأسبوع الماضي اجتماعاً شارك فيه عدد من العسكريين الذين يمثلون مختلف الأطراف الليبية. وتوصل الأطراف لاتفاق قد ينهي الانقسام الدائر ويجمع الجيش الليبي تحت قيادة موحدة، بحسب المصادر.

وكان المسماري، قد أعلن في وقت سابق من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، أن تنظيم #داعش والأذرع الإخوانية والتنظيمات التابعة لـ #القاعدة تحالفوا في ليبيا لنشر التطرف.

كما أكد أن "قطر تنقل مسلحي داعش من #سوريا إلى #ليبيا، وأن دعمها المالي للجماعات الإرهابية مستمر في البلاد".