صور صادمة .. بنغازي تغرق في برك من الدماء بعد التفجير

نشر في: آخر تحديث:

برك من الدماء تجمّعت بعد أن نزفت من أجساد ضحايا التفجير الإرهابي بـ #بنغازي، لتمتزج بالأتربة وبمياه الأمطار، وتشكل معها مشهداً مأساوياً، أثر في كل من وقف لمشاهدته ومعاينته، ووثق لحجم المجزرة أو المذبحة التي أودت بحياة 41 شخصاً وجرح 80 آخرين.

هكذا تحولت الشوارع المحيطة بمسجد بيعة الرضوان بمدينة بنغازي صباح الأربعاء، وهو المكان الذي شهد مساء الثلاثاء تفجيراً بسيارتين مفخختين استهدف المصلين بعد خروجهم من المسجد، في أعنف هجوم إرهابي وأكثره دموية تشهده المدينة خلال السنوات الماضية.

وأظهرت الصور المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي والوكالات من مكان الحادث، الكثير من الدماء وهي تغطي مساحات واسعة من الأرض، وبقايا أحذية المصلين الذين أزهقت أرواحهم، فضلاً عن آثار الأضرار الكبيرة التي لحقت بالسيارات الرابضة بالمكان والمباني. وبدت علامات الحزن والتأثر والحيرة على وجوه الليبيين والأطفال الذين وقفوا لمشاهدة هذا المنظر القاسي والبشع لدماء ذويهم وأقربائهم، الذي هز كل الليبيين وكشف على وجه الإرهاب القبيح الذي لا يرتوي إلا بسفك دماء الأبرياء دون تمييز.