حفتر سيحضر مؤتمراً حول تسوية النزاع الليبي في صقلية

نشر في: آخر تحديث:

نقل وزير الخارجية الإيطالي إنزو موافيرو، اليوم السبت، عن خليفة حفتر، القائد العسكري المسيطر على شرق ليبيا قوله، إنه سيحضر مؤتمرا من المقرر عقده في صقلية الشهر المقبل بهدف إيجاد تسوية بين الجماعات المتناحرة في البلاد.

وقال موافيرو للصحافيين على هامش مؤتمر في مدينة فلورنسا الإيطالية، إن الاجتماع سيعقد في مدينة باليرمو عاصمة صقلية يومي 12 و13 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، وسيشارك فيه أطراف رئيسية من داخل ليبيا وخارجها.

وأضاف موافيرو أن المستشارة الألمانية أنغيلا #ميركل ستكون من بين الزعماء الأجانب الذين سيحضرون الاجتماع، بينما تعهدت الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا بإرسال ممثلين رفيعي المستوى للمشاركة.

وقال موافيرو "ينبغي أن يكون هناك (في باليرمو). أكد لنا أنه سيحضر، وبالتالي فنحن نعول على حقيقة أنه سيحضر".

وسيطر الجيش الوطني الليبي بقيادة حفتر العام الماضي على بنغازي ثاني كبرى المدن الليبية بعد طرد متطرفين وغيرهم.

وحفتر هو المنافس الرئيسي لرئيس الوزراء فائز السراج الذي يقود حكومة انتقالية مدعومة من الأمم المتحدة ومقرها العاصمة طرابلس.

وانزلقت ليبيا إلى الفوضى بعدما أسفرت انتفاضة دعمها حلف شمال الأطلسي عن الإطاحة بمعمر القذافي.

وشن حفتر في مايو/أيار 2014 حملة في بنغازي استمرت 3 سنوات مما وضعه في صورة القائد العسكري القادر على استعادة النظام. وحفتر حائز رسميا على رتبة المشير.