بابا الفاتيكان سيزور معهد إعداد أئمة في المغرب

نشر في: آخر تحديث:

سيلتقي البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، مهاجرين في المغرب، كما سيزور معهد إعداد أئمة يسعى لمواجهة التطرف الإسلامي، وذلك خلال زيارته للبلاد يومي 30 و31 مارس/آذار.

وأعلنت الفاتيكان، السبت، جدول زيارة البابا للرباط، عاصمة المغرب.

يأتي ذلك في أعقاب زيارة فرنسيس مؤخرا للإمارات العربية المتحدة، حيث وقع وثيقة أخوة تاريخية مع إمام سني بارز، وسعى لتشجيع الإسلام الوسطي والعلاقات بين الأديان.

ويعتبر المغرب نفسه منذ زمن بعيد حليفا رئيسيا في محاربة التطرف، وكثيرا ما يوجه الملك محمد السادس انتقادات للمتطرفين والخطاب المتطرف.

إلا أن المغاربة يشكلون من جهة أخرى قطاعا كبيرا من مقاتلي داعش، وسعت الحكومة المغربية منذ عقود للإشراف على التعليم الديني لجالياتها بالخارج لمنع تطرف أبنائها.

كما سيلتقي فرنسيس خلال الزيارة ملك المغرب وقساوسة وراهبات، وسيترأس قداسا للطائفة الكاثوليكية بالبلاد.

ومن المقرر أن يلتقي مهاجرين في مكتب كاريتاس، الجمعية الخيرية التابعة للفاتيكان، كما يعتزم فرنسيس زيارة مركز اجتماعي خارج المدينة.