قمة فرنسية إيطالية لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، إن تحقيق الاستقرار في ليبيا سيكون في بؤرة النقاش خلال اجتماعه مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في روما، اليوم الأربعاء.

وأضاف كونتي في بيان: "لا تزال الأزمة الليبية مصدر قلق شديد بالنسبة للحكومة الإيطالية، ويمثل حلها مصلحة قومية مهمة".

وفي سياق متصل، كان وزير خارجية فرنسا جان إيف لودريان قد أعلن، أمس الثلاثاء، عن اجتماع وزاري بشأن ليبيا في الأمم المتحدة الأسبوع المقبل.

وكشف لودريان خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده مع نظيره المصري سامح شكري بالقاهرة، أنه "سيعقد اجتماع عن ليبيا الأسبوع المقبل على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة يجمع وزراء خارجية الدول المعنية بالأزمة الليبية"، التي لم يحددها.

وقال الوزير الفرنسي، إن الأزمة الليبية تثير القلق في فرنسا ومصر، واصفاً الاجتماع بأنه أمر ملح وطارئ.

وتسعى الأمم المتحدة إلى عقد مؤتمر دولي في محاولة جديدة للتوصل إلى حل سياسي للنزاع المستمر منذ سنوات في ليبيا.