عاجل

البث المباشر

مؤتمر برلين حول ليبيا يعقد في 19 يناير

المصدر: برلين – وكالات

أكد متحدث باسم الحكومة الألمانية، اليوم الاثنين، أن مؤتمراً دولياً حول ليبيا يضم طرفي النزاع ودولا أخرى سيعقد في برلين في كانون الثاني/يناير الحالي.

وأعلن المتحدث ستيفن سايبرت أن "التحضيرات لمؤتمر من هذا النوع جارية، ويجب أن يعقد هنا في برلين في كل الأحوال في كانون الثاني/يناير"، مشيرا إلى أنه قد يجري في 19 كانون الثاني/يناير الحالي "رغم أنه من المبكر تأكيد ذلك في هذه المرحلة".

بدورهما، قال مشاركان في المفاوضات التحضيرية للمؤتمر إن ألمانيا تعتزم عقد القمة في برلين في 19 من الشهر الجاري.

ويفترض أن تشارك في هذا المؤتمر عشر دول على الأقل هي الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي مع ألمانيا وتركيا وإيطاليا ومصر والإمارات.

وتخشى الدول الأوروبية من تدويل النزاع الليبي وتفاقمه، خصوصاً مع وصول عسكريين أتراك إلى البلاد، وفي ظل الاشتباه بوجود مرتزقة روس فيها، إلى جانب العديد من المجموعات المسلحة، خصوصاً المتطرفة منها، مع مهربين للأسلحة والمهاجرين.

موضوع يهمك
?
أفادت مصادر "العربية" و"الحدث"، الاثنين، أن اتفاق وقف إطلاق النار، المزمع توقيعه اليوم بين قائد الجيش الليبي خليفة حفتر...

مصادر العربية: هذه بنود الاتفاق الليبي بين حفتر والسراج مصادر العربية: هذه بنود الاتفاق الليبي بين حفتر والسراج المغرب العربي

وستواكب قمة برلين زيارة تستغرق يوماً واحداً لبرلين يقوم بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان. وكان مكتب أردوغان قد أعلن عن الزيارة لكنه لم يدل بتفاصيل أخرى.

من جهتها، أكدت الرئاسة المصرية أن الرئيس عبد الفتاح السيسي أجرى محادثات مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.

والتقت ميركل، السبت، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو حول هذه القضية.

وكانت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل قد أعلنت عن القمة يوم السبت الماضي، مضيفةً أن الأمم المتحدة ستقود المحادثات إذا كان الاجتماع سيعقد في برلين. وقالت إن الطرفين (حكومة الوفاق بقيادة فايز السراج والجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر) يجب أن يقوما بدور كبير إذا كان هناك استعداد لإيجاد حل.

وأضافت ميركل أن الهدف من الاجتماع هو منح ليبيا الفرصة لكي تصبح بلداً يحظى بالسلام والسيادة.

ويوم الأربعاء، دعت تركيا وروسيا بعد محادثات بين رئيسيهما أردوغان وفلاديمير بوتين في اسطنبول إلى إنهاء العمليات العسكرية وإعادة الحياة إلى طبيعتها في طرابلس والمدن الليبية الأخرى واستئناف محادثات السلام التي تشرف عليها الأمم المتحدة.

ويلتقي حفتر والسراج اليوم في موسكو حيث من المرتقب أن يجريا محادثات سلام بمشاركة ممثلين من روسيا وتركيا.

إعلانات

الأكثر قراءة