12 قتيلا باصطدام حافلتين شرق الجزائر

نشر في: آخر تحديث:

أفادت وسائل إعلام جزائرية، بوقوع 12 قتيلاً وإصابة 46 آخرين، بحادث اصطدام حافلتين في بلدة شرق الجزائر.

في التفاصيل، نقلت وسائل الإعلام الصور من بلدة سطيل التابعة لمدينة وادي سوف شرق الجزائر، مكان وقوع الحادث.

وهرعت قوات الحماية المدنية والدرك الوطني، لإسعاف وإجلاء الضحايا.

بدورها، أفادت مديرية الحماية المدنية لولاية الوادي في صفحتها على "فيسبوك"، أن مصالح الحماية المدنية تدخلت بكل الوحدات للمساعدة بعد وقوع الحادث، الذي نتج عن اصطدام حافلتين لنقل الركاب من نوع هيڨر كانتا على خط سطيف، ورقلة جيجل، ورقلة خلف.

التحقيق يكشف سبب الحادث وتبون يعزي

إلى ذلك نقلت الإذاعة الجزائرية عن مدير الحماية بولاية الوادي أحمد باوجي أن سبب الحادث بحسب التحقيقات الأولية "يرجع للسرعة المفرطة" بانتظار نتائج تحقيق الدرك الوطني.

وذكرت الإذاعة أن الرئيس عبد المجيد تبون قدم تعازيه لأسر الضحايا. كما أمر رئيس الوزراء عبد العزيز جراد وزيري الصحة والداخلية بالتوجه إلى مكان الحادث "لاتخاذ الإجراءات المناسبة لمواجهة هذه المأساة"، بحسب الإذاعة.

أرقام مرعبة!

وبحسب المندوبية الوطنية للأمن في الطرق، وهي هيئة حكومية، فإن 3275 شخصا قُتلوا وجُرح 31 ألفا وعشرة أشخاص في حوادث سير في 2019.

وبلغ عدد الحوادث 22 ألفا و507، ما يشير إلى انخفاض مقارنة مع 2018.

وانخفض عدد القتلى (بنسبة 1,06 بالمئة) والجرحى (-4،79 بالمئة).