عاجل

البث المباشر

أحد المرتزقة السوريين بليبيا: تركنا السلاح بعد أن خدعونا

المصدر: العربية.نت – منية غانمي

كشف أحد المرتزقة السوريين، الذين نقلتهم تركيا إلى ليبيا للقتال إلى جانب قوات حكومة الوفاق، عن وجود حالة تمرد في صفوف المقاتلين السوريين بالعاصمة طرابلس، بعد خداعهم وإرسالهم للموت والهلاك مقابل رواتب وهمية.

وفي تسجيل صوتي لمكالمة هاتفية مع أحد أصدقائه، نشرتها حسابات تابعة لفصائل المعارضة السورية، فجر اليوم الثلاثاء، قال المرتزق، إنه "يتواجد في طرابلس حاليا، وأن الحديث عن أن رواتب المقاتلين السوريين في ليبيا تصل إلى 2000 دولار غير صحيحة، مؤكدا أن الرواتب بحدود 4000 ليرة فقط (566 دولارا)، وأن من لديه واسطة يحصل على 6000 ليرة تركية (849 دولارا).

وأضاف أنه وزملاءه يتعرضون للقتل يوميا، مشيرا إلى أنه تم وضعهم في مقرات قريبة من تمركزات الجيش الليبي و تتواجد في مرمى نيرانه، لافتا إلى أنها تتعرض للقصف بالهاون، حتّى إن ضربة واحدة استهدفت إحدى مقراتهم أدّت إلى مقتل 6 عناصر منهم.

وأكدّ المرتزق أنهم يشعرون بخيبة أمل كبيرة، مشيرا إلى وجود حالة تمرّد في صفوف المقاتلين السوريين وعدم رغبة في مواصلة البقاء في ليبيا، حيث أكدّ أنهم تركوا القتال وسلموا أسلحتهم، وهم ينتظرون تسفيرهم إلى بلادهم.

موضوع يهمك
?
كشف مسؤول عسكري بالقيادة العامة للجيش الليبي، أن تركيا دفعت في الفترة الأخيرة بالإرهابي الخطير والمسؤول العسكري بالجماعة...

تركيا تدفع بأخطر إرهابي ليبي لقيادة عمليات طرابلس تركيا تدفع بأخطر إرهابي ليبي لقيادة عمليات طرابلس المغرب العربي

والسبت، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن خسائر بشرية كبيرة وقعت بين عناصر المرتزقة السوريين، الذين أرسلتهم تركيا إلى ليبيا، خلال العمليات العسكرية في العاصمة طرابلس، مشيرا إلى ارتفاع حصيلة القتلى إلى 268 مقاتلا.

وأضاف المرصد، في هذا السياق، أن تركيا مازالت تنقل المرتزقة السوريين، من الأراضي السورية إلى ليبيا، رغم أن غالبية الفصائل المسلحة لم تعد لديها رغبة في إرسال مقاتليها إلى ليبيا، في ظل الوضع الميداني هناك، مؤكدا أن عدد المرتزقة الذين وصلوا من سوريا إلى ليبيا بلغ 8 آلاف، في حين لا يزال أكثر من 3 آلاف يتلقون التدريبات في المعسكرات التركية.

إعلانات

الأكثر قراءة