عاجل

البث المباشر

الجيش الفرنسي يقتل زعيم القاعدة في بلاد المغرب

المصدر: العربية.نت، فرانس برس

أعلنت وزيرة الدفاع الفرنسية، فلورنس بارلي، على تويتر أن قوات فرنسية قتلت زعيم القاعدة في بلاد المغرب، عبد المالك دروكدال، بشمال مالي.

وقالت بارلي على تويتر: "في الثالث من يونيو، قتلت قوات الجيش الفرنسي بدعم من شركاء محليين أمير القاعدة في بلاد المغرب، عبد المالك دروكدال، وعددا من أقرب معاونيه خلال عملية في شمال مالي".

وكان دروكدال من بين أكثر المتشددين خبرة في شمال إفريقيا، وأحد أولئك الذين شاركوا في سيطرة المتشددين على شمال مالي قبل أن يصدهم تدخل عسكري فرنسي في عام 2013 ويشتتهم في منطقة الساحل.

ويعتقد أن دروكدال كان يختبئ في جبال شمال الجزائر. ويعمل التنظيم في شمال مالي والنيجر وموريتانيا والجزائر.

وذكرت بارلي أن القوات الفرنسية، التي يبلغ قوامها نحو 5200 في المنطقة، اعتقلت أيضا في 19 مايو/ أيار محمد المرابط، وهو مقاتل وصفته بأنه مخضرم في المنطقة وعضو في تنظيم داعش بالصحراء الكبرى.

وفي فبراير/شباط 2017، حكمت محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء سكيكدة شرق الجزائر على دروكدال، المكنى بأبو مصعب الودود، والمنحدر من بلدية مفتاح بولاية البليدة وسط الجزائر، بالإعدام غيابيًا، إلى جانب 24 إرهابيًا.

دروكدال دروكدال
من هو دروكدال؟

ويتحمل دروكدال مسؤولية عدة هجمات دموية، لا سيما تفجيرات الجزائر عام 2007، والتي راح ضحيتها مئات الأشخاص، ومنها استهداف مقر الأمم المتحدة في الجزائر العاصمة، وعدة هجمات وتفجيرات تبناها شخصيا، كما كان دروكدال مسؤولا عن سيطرة الجماعات الإرهابية على شمال مالي، إلى تدخلت فرنسا عسكريا في البلاد.

موضوع يهمك
?
حذر نقيب الصيادلة اليمنيين من تحويل المرضى اليمنيين إلى "فئران تجارب" لتجريب اختراعات أدوية بطريقة لا علاقة لها...

تحذير.. مرضى كورونا في اليمن فئران تجارب للحوثيين تحذير.. مرضى كورونا في اليمن فئران تجارب للحوثيين اليمن

ولد دروكدال عام 1970 بالبليدة وسط الجزائر، ودرس في جامعة البليدة فرع التكنولوجيا 1990 إلى 1993.

غادر الجامعة والتحق بالجماعات المسلحة وتخصص في صناعة المتفجرات، وصار قياديا في الجماعة السلفية للدعوة والقتال عام 2001.

أصبح زعيما للجماعة عام 2004 بعد مقتل زعيمها على يد الجيش الجزائري.

شهدت فترته عمليات تفجير استهدفت قوات الجيش والدرك في الجزائر.

غيّر تسمية التنظيم في 2007 إلى "القاعدة في بلاد المغرب" بعد مبايعته للتنظيم الدولي.

وهو محكوم بالإعدام عدة مرات في الجزائر بتهم الإرهاب آخرها في 2017.

وقد اتخذ من أراضي مالي ملجأ له خلال السنوات الأخيرة.

كلمات دالّة

#دروكدال, #فرنسا, #القاعدة

إعلانات