عاجل

البث المباشر

الجيش الليبي: جرائم ضد الإنسانية تُرتكب تحت المظلة التركية

المصدر: دبي _ العربية.نت

قال المتحدث باسم الجيش الليبي أحمد المسماري، مساء الأحد، إن جرائم ضد الإنسانية ترتكب بليبيا تحت المظلة التركية، مشدداً على ضرورة محاكمة أردوغان على جرائم الحرب في ليبيا.

وأردف المسماري أن الرئيس التركي يحلم بالسيطرة على حقول النفط في ليبيا، وسيفشل في تحقيقِ ذلك، كما فشل في محاولاته لدخولِ سرت، مؤكدا أن مناطقَ النفط تضم شركاتٍ نفطية أجنبية، وهذا يعني عدواناً دوليا على هذه المناطق.

وأضاف المسماري أن الموقف العسكري يسير حسب الخطط الموضوعة من القيادة العامة وأن هناك خطة لكل مرحلة، مشيرا إلى أن الميليشيات المتطرفة تعاني كثيرا الآن وتسجل خسائر كبيرة جدا في الأفراد والمعدات.

وأردف المتحدث باسم الجيش الليبي قائلا إن "أردوغان يحاول لملمة الموقف بالزج بقوات وأسلحة تركية أخرى"، منوها إلى أن هنالك سبع بارجات قبالة سواحل ليبيا وأن "أردوغان ينزل بكل ثقله للمعركة".

وأوضح المسماري في سياق حديثه أن موافقة حكومة الوفاق على الذهاب لمفاوضات موافقة صورية لكنها تواصل تحشيد القوات، مشيرا إلى أن هناك جسرا جويا وبحريا مفتوحا من تركيا إلى مصراتة ومعيتيقة وزوارة.

وكان الجيش الليبي دفع، في وقت سابق الأحد، بتعزيزات عسكرية إضافية إلى محاور مدينة سرت، وذلك لمساندة الوحدات العسكرية المتواجدة هناك، تحسباً لهجوم محتمل قد تشنه قوات حكومة الوفاق لانتزاع السيطرة على هذه المدينة الاستراتيجية الواقعة وسط ليبيا.

وقال المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة التابعة للقيادة العامة للجيش الليبي، إن قوات "الكتيبة 302 صاعقة" توجهت إلى غرب سرت، ونشرت صورا أظهرت تحرّك عشرات الآليات العسكرية بكامل عتادها وأفرادها نحو مدينة سرت.

إعلانات