عاجل

البث المباشر

مقاتلوها في ليبيا.. وتركيا تتهم فرنسا "بنهج تدميري"

المصدر: دبي - العربية.نت

بينما تستمر تركيا في نقل دفعات جديدة من المرتزقة إلى ليبيا، للقتال إلى جانب حكومة الوفاق ضد الجيش الليبي، بحسب ما أكد أمس المرصد السوري لحقوق الإنسان، تصاعدت حدة التوتر بين كل من أنقرة وباريس.

فبعد أن انتقد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشكل لاذع السياسة التركية حيال الأزمة الليبية، متهما أنقرة بنقل المتطرفين إلى البلاد، ومحملاً إياها "المسؤولية التاريخية والإجرامية" في البلد الذي يشهد حرباً مدمّرة، أتى الرد التركي، الثلاثاء.

موضوع يهمك
?
أصبحت الطائرات الورقية في مصر، والتي انتشرت وبشكل موسع خلال فترة الحظر بسبب انتشار فيروس كورونا، ظاهرة تهدد أمن وسلامة...

لعبة الموت تخطف 18 بمصر.. فيديو مرعب لطفل يلقى حتفه لعبة الموت تخطف 18 بمصر.. فيديو مرعب لطفل يلقى حتفه مصر

واتهمت الخارجية التركية في تصريح شديد اللهجة فرنسا باعتماد نهج "تدميري" في ليبيا، وقال وزير الخارجية، مولود تشاوش أوغلو، خلال مؤتمر صحافي في أنقرة "فرنسا، التي يقودها ماكرون أو بالأحرى غير القادر على قيادتها حالياً، ليست متواجدة (في ليبيا) إلا لتحقيق مصالحها بعقلية تدميرية".

أتى ذلك، بعد أن اتهم ماكرون، تركيا بتوريد المتطرفين إلى ليبيا بكثافة، واصفاً تدخل أنقرة بأنه "إجرامي"، قائلاً "أعتقد أنها مسؤولية تاريخية وإجرامية لبلد يزعم أنه عضو بحلف شمال الأطلسي".

يذكر أن العلاقات بين فرنسا وتركيا، الشريكتين في حلف شمال الأطلسي، تدهورت خلال الأسابيع الأخيرة بسبب عدة ملفات أبرزها ليبيا وشمال سوريا والتنقيب في شرق البحر المتوسط.

مرتزقة تركيا

أما في ما يتعلق بنقل المرتزقة إلى ليبيا، فكان المرصد أشار في أحدث تقرير له حول ليبيا، إلى أن عدد المرتزقة السوريين وصل إلى أكثر من 15 ألفاً، موضحاً أن بعض هؤلاء العائدين من طرابلس أكدوا أن هناك عملية عسكرية تركية "جاهزة" لمحاولة السيطرة على سرت والمناطق النفطية في ليبيا.

كما أشار إلى أنه جرى نقل دفعات جديدة خلال الأيام القليلة الفائتة، بالتزامن مع استمرار عودة مئات المقاتلين إلى سوريا.

وقد وصلت أعداد المجندين الذين ذهبوا إلى الأراضي الليبية حتى الآن إلى نحو 15,100 "مرتزق" من الجنسية السورية، عاد منهم نحو 3200 إلى سوريا، في حين تواصل تركيا جلب المزيد من عناصر الفصائل إلى معسكراتها وتدريبهم، بحسب المرصد.

كلمات دالّة

#ليبيا, #تركيا

إعلانات

الأكثر قراءة