الأزمة الليبية

الخلافات تنحسر.. اليوم الثالث من مشاورات ليبيا في طنجة

توافق بين البرلمانيين الليبيين على دعم العملية الانتخابية في البلاد

نشر في: آخر تحديث:

تواصلت جلسات التشاور بين برلمانيين ليبيين في مدينة طنجة المغربية، الأربعاء، في يومها الثالث.

ويستمر انحسار الخلافات في مواجهة التوافقات، في اليوم الثالث، من مشاورات البرلمانيين الليبيين، المجتمعين في مدينة طنجة المغربية.

كما التحق نواب برلمانيون ليبيون آخرون بزملائهم البرلمانيين المجتمعين في مدينة طنجة المغربية.

وأفادت مصادر "العربية" و"الحدث" أن 120 من النواب الليبيين يشتغلون على تشكيل لجان لمراجعة الوضع الداخلي، أي القانون التنظيمي الداخلي للمؤسسة التشريعية الليبية.

ومن جهة ثانية، بدأ التداول بين البرلمانيين الليبيين، حول مضامين البيان الختامي، للقاء التشاوري في طنجة المغربية.

ويسود توافق بين البرلمانيين الليبيين في المغرب، على التوجه مباشرة إلى مدينة غدامس الليبية، لعقد أول جلسة للبرلمان الليبي، الذي لم ينعقد منذ عام 2014.

كما يسود توافق بين البرلمانيين الليبيين، على دعم العملية الانتخابية في ليبيا.

ومن المرتقب استمرار التشاور البرلماني الليبي، في مدينة طنجة حتى يوم السبت المقبل.

وجمع المغرب، بتشاور مع الأمم المتحدة، أكبر عدد من البرلمانيين الليبين، في سابقة من نوعها بالخارج الليبي.

ويجمع البرلمانيون الليبيون على التعبير عن ارتياحهم للتواجد في جلسة تشاور مفتوحة في المغرب.